اغلاق

لاعبات نادي الشطرنج للفتيات بالشارقة ينافسن بتايلند

تتواصل في تايلند مشاركة ست لاعبات يمثلن نادي الشطرنج والثقافة للفتيات بالشارقة في بطولة مدارس العالم للشطرنج التي نظمها الاتحاد التايلندي للشطرنج في مدينة باتايا،


مجموعة صور من البطولة

خلال الفترة من 6 إلى 15 مايو الجاري، وشاركت فيها مئات اللاعبات المحترفات اللواتي يمثلن عدداً كبيراً من المدارس من مختلف دول العالم. 
ومثل النادي في هذه البطولة الدولية كل من اللاعبات الإماراتيات: أبرار المازمي، ومريم محمد، وعائشة محمد، وفاطمة سيف، وحنان خليل، وعائشة سرحان، ويرافقهن خلال البطولة المدرب سعد عطية، وإدارية الفريق الدكتورة منال صالح.
وأسفرت نتائج الجولة السادسة من البطولة في فئة 13 عاماً، عن تعادل اللاعبة عائشة سرحان لترفع رصيدها إلى 3 نقاط. وفي فئة 11 عاماً، فازت عائشة سيف برصيد 2.5 نقطة يليها حنان خليل برصيد 1.5 بعد خسارتها لهذه الجولة. وفي بطولة تحت 9 سنوات تجمد رصيد فاطمة سيف عند 3 نقاط بعد خسارتها، بينما فازت عائشة محمد المعيني ليصبح رصيدها نقطتان. وفي بطولة 7 سنوات فازت اللاعبة أبرار محمد لترفع رصيدها إلى نقطتان، وخسرت مريم محمد في الجولة السادسة ليظل رصيدها 3 نقاط. وتوجهت كريمة حسن المعيني، رئيس مجلس إدارة نادي الشطرنج والثقافة للفتيات بالشارقة، بالشكر والتقدير إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وقرينة سموه، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، على رعايتهما الكريمة للاعبات النادي، وهو ما مكنهن من تحقيق نتائج جيّدة في المنافسات المحلية والإقليمية والدولية.
من جهتها ، ثمنت سعادة خولة السركال نائب رئيس مجلس ادارة نادي الشطرنج والثقافة للفتيات بالشارقة دعم مجلس الشارقة الرياضي لنشاطات النادي، وتسهيل سفر اللاعبات للمشاركة في منافسات بطولة مدارس العالم للشطرنج التي تعتبر من أهم البطولات المدرسية في الشطرنج، حيث تشهد منافسة قوية، وتسهم في زيادة خبرات وقدرات الفتيات المشاركات، وهو ما يساعدهن على تحقيق نتائج أفضل تسهم في رفع اسم دولة الإمارات العربية المتحدة في المحافل الرياضية، وتزيد من الاهتمام المحلي بالشطرنج، التي تعتبر رياضة ذهنية، تقوي التفكير العقلي.
من ناحيتها، قالت هبة علي عبدالكريم، مسؤول اللجنة الفنية بنادي الشطرنج والثقافة للفتيات بالشارقة: "تشارك في هذه البطولة الدولية اللاعبات الناشئات الموهوبات، حيث تمثل هذه المشاركة فرصة ثمينة لصقل مواهبهن، وتطوير مستواهن الفني لتحقيق أفضل النتائج في بطولة الإمارات الفردية التي ستقام في نهاية شهر يوليو 2015، وتعتبر البطولة الأقوى والأهم التي ينظمها اتحاد الشطرنج على مستوى دولة الإمارات، ونتمنى التوفيق اللاعبات في الجولة التاسعة والنهائية من بطولة العالم التي تقام يوم الجمعة المقبل".
وتساهم المشاركة في مثل هذه البطولات في اكتساب الخبرات على المستوى الدولي، حيث خضعت اللاعبات لتدريب مكثف لتهيئتهن لهذه البطولة التي تشكل اختباراً حقيقياً لتطوير مستواهن ومعرفة نقاط الضعف والقوة، واكتساب المزيد من الخبرة من التنافس مع لاعبات مختلف دول العالم المشاركات في البطولة. 









لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق