اغلاق

عقد راية الصلح بين عائلتي أبو صعلوك وأبو غنيم من اللد

بحضور جمع غفير من أبناء العائلتين والضيوف، عُقدت في مدينة الرملة راية الصلح والمحبة والتآخي بين عائلتي "أبو صعلوك" وعائلة "أبو غنيم" من مدينة اللد، وذلك بعد نزاع قديم


تصوير : موقع يافا 48

استمر مدة عامين بين العائلتين، حيث تم عقد راية الصلح في ساحة ديوان عائلة الجاروشي بمدينة الرملة.
وقد اتفق الطرفان على انهاء كافة الخلافات بينهما، والتزموا بطي صفحة الماضي وترك البغضاء، حيث التقى أبناء العائلتين وتعانقوا وعفوا عن الفترة التي مضت وسط أجواء من المحبة والتآخي والتسامح.
وأشرف على عقد راية الصلح بين العائلتين لجنة الصلح المكونة من رئيس اللجنة الشيخ كريّم الجاروشي، وخليل ابو لبدة "أبو طالب"، وعزات الجاروشي، وحسن الطرباني، والشيخ عادل الفار، وحسن الشمالي، حيث افتتحت جلسة الصلح بتلاوة عطرة من القرآن الكريم للشيخ أحمد ابو عبيّد "أبو رمزي" إمام مسجد الجواريش، تلته كلمة القاها الشيخ عادل الفار تحدث فيها عن الصلح والمحبة والتآخي بين ابناء المدينة والدين الواحد، ثم تحدث أبو يحيى أبو صعلوك باسم عائلة أبو صعلوك، فيما ألقى محمد أبو ابراهيم غنيم كلمة باسم عائلة أبو غنيم.
وفي نهاية حفل عقد راية الصلح قام وجهاء العائلتين والشهود بالتوقيع على الاتفاقية، وسط فرحة الحضور لإنهاء الخلاف بين العائلتين.

لمزيد من اخبار اللد والرملة ويافا اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق