اغلاق

غدا الاربعاء : الاهلية ستتظاهر امام المعارف والوزارة تعقب

علم مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ، ان المدارس الاهلية في البلاد ستقوم غدا الاربعاء بمظاهرة احتجاجية امام مكاتب وزارة التربية والتعليم في القدس ،


صورة توضيحية من الارشيف

" احتجاجا على سياسة الوزارة بتقليص ميزانيات الدعم للمدارس الاهلية وعدم مساواتها بالمدارس الرسمية " - كما يؤكد القائمون على المظاهرة .
هذا وستكون المظاهرة امام وزارة التربية والتعليم في القدس من الساعة الحادية عشرة صباحا حتى الواحدة ظهرا ومن المتوقع ان يشارك بها العديد من المدارس الاهلية من طواقم تربوية وطلاب واولياء امور ومسؤولين ورجال دين .

" الوزارة تهدف لتوفير التعليم لكل طالب ومنحهم تكافؤ فرص حقيقي "
وعقب كمال عطيلة ، الناطق بلسان وزارة التربية والتعليم للوسط غير اليهودي في بيان صحفي وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيقة بانوراما ، قائلا : " وزارة التعليم تقود سياسة لدعم وتعزيز التعليم الجماهيري ومعناه توفير التعليم لكل طالب وطالبة ومنحهم تكافؤ فرص حقيقي . وفي هذا السياق فانّ  الوزارة تشجّع المؤسّسات التعليميّة المعترف بها غير الرسميّة الانضمام الى التعليم الجماهيري حتّى يتمكّنوا كباقي مؤسّسات التعليم الرسميّة الحصول على تمويل بنسبة %100 . دمج هذه المؤسّسات المعترف بها وغير الرسميّة في جهاز التعليم الجماهيري تتم مع الأخذ بعين الاعتبار المحافظة على الخصوصيّة لكل مدرسة ومدرسة".
واضاف عطيلة : " وهنا لا بدّ من التوضيح بأنّ انضمام المؤسّسات المعترف بها غير الرسميّة للتعليم الجماهيري تتم أيضا بناء على رغبة المؤسّسة نفسها، بالنسبة للمدارس المسيحيّة نشير بأنّ المديرة العامّة للوزارة السيّدة ميخال كوهين أجرت في الماضي وبالأمس لقاءات مشتركة مع الأمانة العامّة للمدارس المسيحيّة بهدف الاصغاء لمطالبهم واعطاء الحلول وبناء على ما ذكر طرحت المديرة العامّة البدائل التالية : وهي المحافظة على مكانة هذه المدارس كونها مؤسّسات معترف بها وغير رسميّة مع فحص امكانيّة تحويلهم لمدارس لها ميّزاتها الخاصّة، وبناء على ذلك تقوم الوزارة بدعم هذه المؤسّسات تماما كما هو الحال في باقي المدارس المميّزة والخاصّة التي تخضع للتعليم المعترف به وغير الرسمي ، وامكانيّة ضمّهم للتعليم الجماهيري  وتخصيص ميزانيّة لهم بنسبة %100 مع الحفاظ على الطابع العام المدرسة". 

" الاستمرار بتفعيل المدارس بوضعها الحالي والادعاء بان الوزارة اجبرت المدارس المسيحية بأن تتحول لحكومية عار عن الصحة "
وتابع عطيلة : "الوزارة تؤكّد بأنّ ممثّلي المؤسّسات التعليميّة رفضوا كل هذه الاقتراحات والبدائل التي عرضت أمامهم خلال اللقاءات . لا بدّ أيضا من التوضيح بأنّ المدارس المسيحيّة تماما مثل باقي المؤسّسات المعترف بها وغير الرسميّة في دولة اسرائيل تحصل على تمويل بناء على معايير أقرّت في التشريع والقانون".
 واردف عطيلة قائلا : " بالنسبة للأدّعاء بأنّ الوزارة أجبرت هذه المؤسّسات  (المدارس المسيحيّة) بأن تتحوّل لحكوميّة فانّ هذا الادعاء عار عن الصحّة ولا يمت للحقيقة بأي صلة . الوزارة تقرّ وتعترف بهذه المدارس وبخصوصياتها مؤكّدين بأنّها تحصل على تمويل وفق ما نص عليه  التشريع والقانون بنسبة لغاية %75 .  وجميع المدارس المعترف بها وغير الرسميّة تحصل على هذه الميزانيّة".
واضاف عطيلة قائلا : "أمّا بالنسبة لتمويل المدارس الدينيّة  ( مركز معيان للتعليم التوراتي  ومركز التعليم المستقل ) يشار الى انّ هذه المدارس مموّلة وفق قانون أسس ومبادىء الميزانيّة".

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق