اغلاق

أمسية تكريمية لذكرى المربي عثمان زيدان من عرابة

أقام مجلس عرابة المحلي ومدرسة ابن خلدون ، امسية تكريم لذكرى المربي المرحوم عثمان زيدان عاصلة "ابو جعفر" ، وذلك يوم الجمعة الماضي ، في قاعة مركز محمود درويش الثقافي ،
Loading the player...

بحضور رئيس مجلس محلي عرابة علي عاصلة واعضاء المجلس المحلي ، رئيس بلدية سخنين مازن غنايم والمئات من اهالي عرابة وابناء عائلة المرحوم ، ورجال الدين .
افتتح الاحتفال بتلاوة عطرة من الذكر الحكيم ، وتخلل البرنامج كلمات لرئيس مجلس عرابة علي عاصلة ، رئيس بلدية سخنين مازن غنايم ، الاب صالح خوري ، المربي عمر نصار رئيس مجلس عرابة السابق ، مدير مدرسة ابن خلدون المربي عبد الكريم طه ، محمد عبري نصار "ابو انور" رئيس مجلس عرابة الاسبق وكلمات اخرى لعدد من الضيوف.

تغيير اسم مدرسة ابن خلدون على اسم المرحوم "مدرسة عثمان زيدان الثانوية"
وقرر المجلس المحلي في بادرة لتخليد ذكرى المحروم طيب الذكر عثمان زيدان ، اطلاق اسم المدرسة الثانوية التي ادارها لسنوات على اسمه ، مدرسة عثمان زيدان الثانوية .

اول مدير مدرسة ثانوية في عرابة
وقال رئيس المجلس المحلي في عرابة في كلمته :" اخي الاستاذ عثمان زيدان عاصلة مدير المدرسة الثانوية الاولى ، توليت انت مهمة ادارة هذا الصرح التعليمي الهام كانت وبحق ولاية الرجل المناسب في المكان المناسب وهذا ليس مجرد رأي شخصي لي. انما هي حقيقة وقعت ورسخت في وعينا الجماعي نحن اهل بلدك وقد استطعت أن تنجز في فترة قصيرة جدا من عمر المدرسة التعليمي ما لم يستطعه غيرك، استطعت انت وبإصرارك الذي لم يكن لينال منه ملل او تعب او تشاءم استطعت تخريج الفوج الثانوي الاول هديتك العلمية الثمينة الاولى لأهل عرابة هذا الفوج الذي كان الخطوة الاولى نحو المزيد من التألق والنجاح في عملك الاداري لتواصل المسيرة وتتولى الاجيال وتتسع دائرة العلم والمعرفة في بلدنا عرابة" .
وقال مازن غنايم رئيس بلدية سخنين: "طيب الذكر ابو جعفر هو تاريخ ولا يمكن أن نغيره، وهو رمز منتصب القامة يمشي، وابو جعفر المربي والمعلم ونعم المربي ونعم المعلم، وهنا اؤكد للعائلة الكريمة والزوجة الفاضلة والابناء والبنات يكفيكم فخرا أن إسم ورسم المرحوم ابو جعفر موجود في كل بيت في عرابة، وهناك الطبيب والمحامي والمهندس والمربي، وهذا هو التاريخ ولا يمكن لاحد ان يزوره او يغيره ، وقد اعتدنا أن نكرم المعطاءين من ابناء شعبنا بعد رحيلهم وعلينا أن نغير هذه العادة وان نكرمهم وهم أحياء بيننا، وتقليد اسم المرحوم على هذا الصرح التربوي الثقافي إن دل على شيء فإنما يدل على اعطائه قسطا مما له علينا جميعا" .

المربي عثمان زيدان عاصلة في سطور
ولد الاستاذ عثمان في بلدة عرابة سنة 1948 وبدأ مشواره التعليمي في مدرسة عرابة الابتدائية "ب" وبعد انهائه للتعليم الابتدائي بإمتياز انتقل الى مدينة الناصرة في حينه واكمل الدراسة الثانوية وكان من الطلاب المتميزين، ودرس في المدرسة الثانوية البلدية في الناصرة لعدم وجود ثانوية في بلدة عرابة في حينه، في تلك المرحلة حقق الاستاذ عثمان النتائج الاولى الممتازة والمتفوق الذي يواصل الليل بالنهار من اجل الدراسة إضافة الى دماثة اخلاقه وحسن سلوكه.
أنهى دراسته الثانوية بإمتياز عام 67 وبعدها إلتحق بجامعة القدس العبرية متخصصًا بموضوعي الرياضيات والفيزياء.  وكان مدرسا ناجحا احب طلابه واعطاهم علما نافعا فاحبوه واجلوه وقد ربطته علاقة متميزة بزملائه في العمل. وخرج خلال فترة ادارته للمدرسة الالاف من الطلاب والطالبات على مدار 30 عامًا من العطاء والتضحية والاخلاص والتفاني في العمل وكان اول مدير مدرسة ثانوية في عرابة وهي المدرسة الثانوية الشاملة.وتوفي المرحوم في حادث دهس وقع في حيفا يوم 07/02/2015.


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار سخنين والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق