اغلاق

ورشة تقييمية لجمعية السلامة الخيرية بغزة

أوصى مختصون في قطاع تأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة بغزة، بضرورة وجود قاعدة بيانات محدثة ومطورة وذات مرجعية موحدة،



لتساعد المؤسسات العاملة في هذا القطاع وكذلك المهتمين والباحثين، وتعزيز العمل التشاركي بين المؤسسات الأهلية والحكومية على حد سواء.
جاء ذلك خلال الورشة التقييمية التي نفذتها جمعية السلامة الخيرية لرعاية الجرحى، لمشاريع الزيارات الطبية المنزلية للجرحى وذوي الإعاقة في المجتمع الفلسطيني، الممول من مؤسسة أمان فلسطين – ماليزيا-  وبإشراف وإدارة شركة "افتكس " للاستشارات والتدريب .
شارك في الورشة التي عقدت في مطعم السلام في مدينة غزة، ممثلون عن المؤسسات الأهلية والحكومية العاملة في قطاع التأهيل ووكالة الغوث والمهتمين.
ودعوا وزارة الشؤون الاجتماعية كجهة متخصصة بأن تقوم بدوها السيادي حيال هذه القضية حسب ما ينص عليه القانون الأساس وقانون المعاق، مشددين على ضرورة إعادة التوزيع الجغرافي لمؤسسات الإعاقة وعدم تمركزها في قلب المدينة
وأكدوا على ضرورة وضع خطة مشتركة بين المؤسسات العاملة في قطاع الإعاقة لبناء القدرات وتطوير الأداء ومع الازدواجية في البرامج وتشجيع البحوث والدراسات الخاصة بالأشخاص ذوي الإعاقة، وموائمة الأماكن العامة لتتناسب مع جميع الإعاقات، ومواءمة البيوت.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق