اغلاق

الشخصيات المستقلة تجتمع بالقاهرة لبحث الانقسام

تعقد قيادة تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة في العاصمة المصرية القاهرة سلسلة من الاجتماعات الهامة تتناول كافة القضايا اللازم تنفيذها لتطبيق المصالحة وإنهاء الانقسام،



بحضور رئيس تجمع الشخصيات المستقلة الدكتور ياسر الوادية عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير، مؤكدة على مواصلة سيرها لإنهاء الانقسام وعدم اكتراثها بالإحباط والعراقيل التي يضعها كل من يعطل تنفيذ مسئولياته لتطبيق اتفاق المصالحة.
وذكرت قيادة الشخصيات المستقلة في الوطن والشتات "أن اتفاق المصالحة ملزم لكل من وقع عليه بأن ينفذ مسئولياته ويطبق بنوده و يبتعد عن رمي الكرة في ملعب الآخر ويبتعد عن زيادة احتقان الشارع الفلسطيني، مشددة أن كل صناع القرار الوطني مشارك في الأزمة الشديدة التي يدفع ثمنها أطفالنا وشبابنا ونساؤنا وشيوخنا ورجالنا وتضحيات شهدائنا وعذابات أسرانا".
وأضاف الأستاذ نعيم الشرفا عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة "هنالك من يضع العراقيل أمام المصالحة بشكل متعمد عندما نقترب من تحقيق الوحدة عبر إثارة الفتن ونشر التعصب وبث الإشاعات وتطبيق الفساد وهز الثقة بين كافة الأطراف الفلسطينية، ويجب على الجميع أن يواجهه ويبعده عن مواصلة إرضاء مصالحه الفردية"، مشيرا الى "عزم الشخصيات المستقلة أن تصعد من محاربتها لكل من يدير الانقسام ولا يأبه للمعاناة التي يتكبدها شعبنا".
من جهته، دعا الأستاذ غازي فخري عضو المجلس الوطني الفلسطيني الى "ضرورة توحيد العمل نحو خدمة القضية الفلسطينية وترتيب بيتنا الداخلي لمواجهة كافة الأخطار المحيطة لتهميش قضيتنا، موضحا أن إنهاء الانقسام سيعزز وجودنا في الساحة الدولية والعربية لمواصلة طريقنا في نزع اعترافات الجميع بعدالة قضيتنا وتحقيق دولتنا الفلسطينية المستقلة".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق