اغلاق

الحمد الله يبحث مع ممثل الاتحاد الأوروبي آخر التطورات

بحث رئيس الوزراءالفلسطيني د. رامي الحمد الله، امس الخميس في مكتبه برام الله، مع الممثل الخاص للاتحاد الأوروبي لعملية السلام في الشرق الأوسط فرناندو جنتليني،


صورتان من اللقاء

آخر مستجدات العملية السياسية والاقتصادية، وتطورات عملية اعمار قطاع غزة.
وأكد رئيس الوزراء " جدية والتزام القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس والحكومة الفلسطينية، بالعملية السلمية عن طريق المباحثات والمبادرات الدولية، وصولا الى حل الدولتين، واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية".
ودعا الحمد الله المجتمع الدولي خاصة الاتحاد الأوروبي الى " دعم وتمكين الحكومة في المناطق الفلسطينية المسماة "ج" والقدس الشرقية، والضغط على اسرائيل لإزالة عقباتها التي تضعها في وجه جهود التنمية الفلسطينية وتحرم الفلسطينيين من الاستفادة من موارد تلك المناطق والبالغة مساحتها 63% من مساحة الضفة الغربية".
وثمن رئيس الوزراء الدعم الأوروبي المقدم منذ تأسيس السلطة الوطنية، داعيا في هذا السياق الدول المانحة والصديقة إلى الايفاء بالتزاماتها التي تعهدت بها خلال مؤتمر القاهرة لصالح دعم عملية اعادة اعمار غزة. 


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق