اغلاق

الشارقة الخيرية بالإمارات تمول إفطاراً رمضانياً للأيتام

أقام المجلس العلمي للدعوة السلفية بفلسطين، إفطاراً رمضانياً للأيتام وأوليائهم المكفولين لدى جمعية الشارقة الخيرية بدولة الإمارات العربية المتحدة،

في قاعة شمس بمحافظة رفح جنوب قطاع غزة، وذلك ضمن "مشروع إفطار الصائم لعام 1436هجرية"ـ
وأكد المشرف الإعلامي على مشروع إفطار الصائم محمد النباهين : " أن ديننا الحنيف حث على أهمية رعاية الأيتام وتعويضهم ولو بالنذر اليسير عما فقدوه من عاطفة الأبوة "، موضحاً " أن الهدف من إقامة مأدبة إفطار رمضانية للأيتام الصائمين هو تحقيق الاهتمام والتكافل الاجتماعي بمشاركتهم نفحات شهر رمضان الفضيل، الأمر الذي يبعث السرور والفرح على وجوه الأطفال والأيتام وذويهم ".
وأثنى النباهين على دور جمعية الشارقة الخيرية بدولة الإمارات العربية المتحدة بالتعاون مع المجلس العلمي الذي يقوم على تنفيذ مشروع إفطار الصائم كل عام في فلسطين خلال شهر رمضان المبارك ضمن مشاريعها الموسمية، بهدف إحياء هذه الشعيرة الطيبة؛ مصداقاً لقول  النبي صلى الله عليه وسلم: "من فطر صائما كان له مثل أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيئا".
وأشار النباهين الى " أن المجلس العلمي بفلسطين أقام مأدبة إفطارٍ لما يقارب من 260 يتيماً وذويهم، وذلك ضمن مشروع إفطار الصائم للعام 1436هـجرية، بتمويل كريم من جمعية الشارقة الخيرية بدولة الإمارات العربية المتحدة".
من جهتهم، أعرب أولياء أمور الأيتام عن سعادتهم لهذه البادرة الكريمة التي كان لها أثر كبير في نفوس الأيتام، داعين الله أن يكتب الأجر والمثوبة لجمعية الشارقة الخيرية بدولة الإمارات العربية المتحدة وأن يزيدهم من فضله براً وإحساناً على عطائهم المتواصل للأيتام والمحرومين من الشعب الفلسطيني.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق