اغلاق

وزير الدفاع الامريكي يزور اسرائيل ويتعهد بالمساعدة

بينما سار وزير الدفاع الأمريكي آش كارتر بطول نقطة مراقبة إسرائيلية قريبة من الحدود مع لبنان التفت إليه نظيره الإسرائيلي موشي يعلون وقال "ربما كان حزب الله يراقبنا".


وزير الدفاع الامريكي آش كارتر في تل أبيب امس الاثنين

وخلال زيارة كارتر امس الاثنين حذرت إسرائيل من أنها "تخشى أن ينتج عن اتفاق أبرم مع إيران لتقليص برنامجها النووي مقابل تخفيف عقوبات حصول حزب الله على مزيد من المال وهو الجماعة اللبنانية ذات العلاقة الوثيقة مع إيران وكذلك مجموعات أخرى تناصب إسرائيل العداء".
ووعد كارتر وهو يقف في نقطة مراقبة الحسين غير بعيد عن بلدة المنارة على الحدود الشمالية لإسرائيل بالمساعدة وسعى لطمأنة إسرائيل من خلال دعم أمريكي سريع بعد أسبوع من إنجاز الاتفاق بين طهران والقوى الدولية الست.
وقال كارتر لصحفيين رافقوه أثناء الرحلة "بالطبع يحصل حزب الله على دعم من إيران وهذا أحد الأسباب التي ستجعل الولايات المتحدة تواصل مساعدة إسرائيل للتصدي للنفوذ الإيراني الضار في هذه المنطقة".
ودب بين الولايات المتحدة وإسرائيل خلاف بشأن الاتفاق النووي الإيراني فقال الرئيس الأمريكي باراك أوباما أنه سيجعل بلاده وحلفاءها أكثر أمنا بينما يقول رئيس الوزراء الإسرائيلي عكس ذلك.
ويوم الأحد حث نتنياهو المشرعين الأمريكيين على رفض الاتفاق الذي قال إنه لن يؤدي إلا لتغذية "آلة الإرهاب الإيرانية".

الولايات المتحدة "تخطط لسيناريوهات عديدة" في سوريا
وتجنب يعلون انتقاد كارتر ووصفه عند نقطة ما بعبارة "صديقي المقرب آش." لكنه أقر بالخلاف وحدد عددا من المخاطر التي يراها ماثلة وبينها حركة حماس الفلسطينية التي تسيطر على قطاع غزة.
وقال الوزير الإسرائيلي في مؤتمر صحفي بتل أبيب وقد وقف كارتر إلى جواره "لا شك في أن الحلفاء حولنا.. مثل حزب الله وحماس.. نعتقد أنهم سيحصلون على مزيد من المال".
وقال الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي قبل أيام إن الاتفاق النووي لن يغير من سياسة طهران الداعمة للحلفاء وبعضهم في لبنان وسوريا والفلسطينيين.
لكن كارتر أكد مرارا أنه رغم القيود التي يضعها الاتفاق النووي على إيران فإنه لن يمنع الولايات المتحدة من تعزيز حلفائها في المنطقة.
وأقر يعلون وكارتر بمخاطر انهيار سوريا التي تقع مباشرة شرق نقطة مراقبة الحسين.
وقال يعلون "الدول المحيطة بنا تنهار." وقال كارتر إن الولايات المتحدة "تخطط لسيناريوهات عديدة" في سوريا.


تصوير AFP

















لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق