اغلاق

معرض طعام يوناني ببرلين لتحسين علاقات البلدين

تقديم الطعام لتحسين العلاقات وتلطيف الأجواء المشحونة... مبادرة أثبتت جدواها بين المتشاحنين حتى ولو كانوا شعبي دولتين. بهذه الفكرة ، أقدم منظمون على إقامة معرض،
Loading the player...

للأطعمة اليونانية في مدينة برلين الألمانية في محاولة لتحسين العلاقات اليونانية الألمانية بعد فترة طويلة من الخلاف بين حكومتي البلدين بسبب أزمة الدين اليونانية.

باميلا دورش إحدى منظمات المعرض قالت : "نفدت معروضات الأكشاك اليونانية من البضائع في الفترة بين الثامنة والتاسعة صباحا في أول يوم للمعرض. كان أمرا مفاجئا لنا لأننا لم نتوقع مطلقا رد فعل كهذا تجاه الأطعمة اليونانية... خاصة وأن ذلك يأتي في وقت لديك فيه انطباع أن الناس لا يريدون سماع أي شيء عن اليونان".
وأقيمت الأكشاك مساء الخميس الماضي وبدأت في بيع الأطباق اليونانية التقليدية المعروفة لملايين السائحين الذين يفدون إلى اليونان.

توقعت قدرا كبيرا من السلبية، لكني رأيت العكس تماما "
ويقول جورجس كيرانيس أحد البائعين اليونانيين في المعرض :
"توقعت قدرا كبيرا من السلبية، لكني رأيت العكس تماما. أرى أن الناس مهتمون فهم يتحدثون عن الطعام اليوناني، وأحيانا يكون لديهم هيام به".
وقال كيرانيس " إنه يتعين على المرء العثور على شيء إيجابي دوما، فمن السهل الاستسلام للمشاعر السلبية والغضب عند حدوث شيء سيء، وحينها سنفقد إمكانية البحث عن أشياء إيجابية تجدي نفعا. وأضاف أن هذا هو السبب الذي دفعه للقدوم والمشاركة في المعرض ".
يأتي المعرض بعد أن وافق البرلمان الألماني على البدء في مفاوضات جديدة لتقديم حزمة إنقاذ مالي لأثينا، واستئناف البنوك في اليونان لأنشطتها الاثنين بعد إغلاق دام ثلاثة أسابيع لمنع النظام المالي من الانهيار بسبب الاندفاع لسحب الأموال من البنوك.







لدخول زاوية كوكتيل اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق