اغلاق

لبنان : لقاء تضامني في ذكرى إحراق المسجد الأقصى

أقامت جمعية الصداقة الفلسطينية الإيرانية في لبنان لقاء تضامنيا بمناسبة الذكرى الـ 46 لجريمة إحراق المسجد الأقصى المبارك وذلك في قاعة المركز العربي الفلسطيني

 
خلال اللقاء التضامني

بمخيم برج البراجنة وقد حضره عدد من الشخصيات السياسية والفكرية اللبنانية والفلسطينية وبعد تلاوة مباركة من آيات الذكر الحكيم ألقيت عدد من الكلمات التضامنية بالمناسبة وأبرزها كلمة سماحة الشيخ الدكتور عبد الناصر الجبري رئيس حركة الأمة والعميد مصطفى حمدان أمين الهيئة القيادية للمرابطين والشيخ عطاالله حمود باسم حزب الله ورامز مصطفى عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية القيادة العامة وعلي فيصل عضو المكتب السياسي للجبهة الديموقراطية وحسن زيدان أمين سر حركة فتح الإنتفاضة وحمزة البشتاوي رئيس جمعية الصداقة  الفلسطينية الإيرانية في لبنان .
وأكدت الكلمات والمداخلات التضامنية على " واجب دعم المقاومة دفاعا عن القدس والمقدسات لمواجهة الجرائم الصهيونية المستمرة والتي تستنسخها اليوم قوى التطرف والتكفير".
 ودعا المتحدثون " قوى المقاومة الفلسطينية وفصائلها إلى الوحدة ونبذ الخلافات التي يستفيد منها أعداء فلسطين وقضيتها العادلة" ، ووجهوا التحية إلى " المرابطين والمدافعين والصامدين في القدس وكل فلسطين التي أكد شعبها وبالرغم من المعاناة داخل فلسطين وفي الشتات قدرته على الإبداع والتضحية والثبات بمواجهة الكيان الصهيوني وآلته العسكرية التي أثبتت المقاومة في فلسطين ولبنان قدرتها على إلحاق الهزيمة بالعدو وتحقيق الإنتصار".
 كما قدموا " التحية للأسرى الصامدين من أجل القدس وفلسطين" ،  وحيوا "قوى المقاومة في الأمة وداعميها وفي مقدمتهم الجمهورية الإسلامية الإيرانية التي تحمل منذ إنتصار ثورتها راية القدس وفلسطين التي تستحق الدعم من كل الشعوب والقوى والدول التي تنشد العدالة وترفض الظلم والهيمنة والإحتلال".





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق