اغلاق

الخليل: ‘شباب الخير‘ تختتم حملة راجعين يا مدرستي

اختتمت مجموعة شباب الخير للعام الثاني على التوالي حملة "راجعين يا مدرستي2" والتي عملت من خلالها على التخفيف عن الاسر المحتاجة والاسر ذات الدخل


صور من اختتام الحملة

المحدود في محافظة الخليل بتوزيع الملابس والاحذية والقرطاسية.
حيث وزعت المجموعة بجهود متطوعيها ومتطوعاتها وبجهود اهل الخير ما يزيد عن 400 حقيبة مدرسية، بالاضافة الى القرطاسية، والملابس والاحذية والملابس الرياضية، من خلال خيمتها السنوية التي تقيمها في مجمع اسعاد الطفولة.
بدوره أشرف المحتسب منسق الحملة قال "جائت فكرة الحملة كمساهمة لدعم مسيرة الطلاب التعليمية وتشجيعهم للعلم  من خلال توزيع احتياجات المدارس على محتاجيها في المحافظة" وأضاف "استهدفنا في عامنا الثاني على التوالي ما يزيد عن 400 طالب وطالبة من أبناء الأسر المحتاجة".
من جانبها تمارا سلطان منسقة الحملة قدمت شكرها لكل من ساهم في انجاح الحملة، وخصت بالشكر شركة المصنوعات الورقية التي جادت بعطائها، ولمجمع اسعاد الطفولة الذي استضاف خيمة جمع الاحتياجات لعامها الثاني على التوالي".
من جهتهم المستفيدين من الحملة عبروا عن بالغ شكرهم للمجموعة على ما قدم لهم من خلال الحملة، وتمنوا ان يستمر العطاء في شباب الخير.
يذكر أن هذه الحملة تأتي ضمن مجموعة من الحملات التي تقوم بها المجموعة في سبيل مساعدة الأسر المحتاجة في المحافظة منها حملات رمضانية وحملة فصل الشتاء والاعياد.
ومن الجدير بالذكر ان مجموعة شباب الخير تعمل في حملاتها للعام الخامس على التوالي وتهدف من خلالها للوصول للأسر المحتاجة والمستورة وتقديم المساعدة والعون لهم.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق