اغلاق

الدعاء الرقمي آخر صيحات عالم التقنية بخدمة الحجاج

حمل أكثر من نصف مليون شخص من شتى أرجاء العالم تطبيق "سلام" للحج والعمرة على الهواتف الذكية بعد نحو سنة من إطلاقه، كما تصفح التطبيق الأول من نوعه بعالم التقنية،


أكثر من 7 ملايين شخص من مختلف دول العالم.
وحلت السعودية في المركز الأول من حيث عدد مرات التحميل بنسبة 30%، بينما جاءت مصر في المركز الثاني بنسبة 11%، والعراق ثالثا بنسبة 10%. وصنفت شركة آبل التطبيق كواحد من بين أكبر 10 تطبيقات سفر في 59 بلدا في العالم، واحتل المركز الأول في 8 دول، واختارته آبل كأفضل تطبيق جديد للسفر في العالم.
ويأتي هذا النجاح الكبير للتطبيق بسبب الخدمات الكبيرة التي يوفرها، حيث ساعد مئات الآلاف من الحجاج والمعتمرين من شتى البقاع لتأدية مناسكهم بيسر وسهولة.

وأكد علي دباجة المدير التنفيذي لشركة "حج نت" التي أطلقت التطبيق أنه يتوقع: "أن يزداد الإقبال على تحميل التطبيق وتصفحه خلال موسم الحج الحالي، وذلك بسبب الخدمات الجديدة التي يقدمها للحجاج والمعتمرين بما يجعل من حجهم أكثر سهولة وأمانا، وبما يوفره من وقت لزوار بيت الله الحرام كي يتفرغوا للعبادة والصلاة والتقرب إلى الله سبحانه وتعالى".
ويقدم التطبيق ميزة فريدة هي الأولى من نوعها في عالم التطبيقات على الهواتف الذكية، وهي خدمة "دعاء التواصل الاجتماعي" (Social Dua) للأهل والأصدقاء (الدعاء الرقمي)، حيث يوفر التطبيق تواصلا دائما بين الحاج وأهله وأصدقائه من شتى بقاع العالم عبر الشبكة العالمية، وبإمكان الأهل والأصدقاء أن يرسلوا قائمة بأدعيتهم الخاصة إلى قريبهم الحاج كي يدعو لهم بها، كما بإمكان الحاج نفسه من خلال التطبيق أن يخبر أصدقاءه أنه دعى لهم، وهذه ميزة جديدة لم تكن موجودة سابقا.

وأوضح علي دباجة: "أن الحديث العام ركز خلال موسم الحج في العام الماضي على صور السيلفي الكثيرة التي التقطها الحجاج أثناء أدائهم للمناسك، وفي مختلف الأماكن المقدسة بمكة والمدينة، لكن هذه السنة سيكون الجديد هو الدعاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث سيبقى الحاج متصلا بشكل دائم مع أهله وأصدقائه من خلال التطبيق".
ويقدم التطبيق الذي ترعاه شركة ديتول، خدمة أخرى جديدة من نوعها وهي "خارطة الحج وتتبع الأصدقاء الضائعين" في زحمة الموسم، حيث كان الكثير من الحجاج والأهل يضيعون بعضهم بعضا في مواسم الحج والعمرة بسبب كثرة الزحام... مع خارطة تطبيق سلام انتهى "الضياع" للأبد، حيث توفر الخارطة طريقة ذكية ومبتكرة لتتبع الأصدقاء والمرافقين أينما كانوا بدقة تامة، هذا بالإضافة إلى مواقع كل مرافق الخدمات الضرورية من فنادق ومستشفيات ومطاعم وأسواق ومحطات المترو، وجميع الأماكن المقدسة والهامة في مكة والمدينة وجدة ومنى وعرفات، مع شرح واف عن كل منها.

كما يحتوي التطبيق على مميزات وخدمات أخرى كثيرة مثل طرق الوقاية من الأمراض السارية في موسم الحج، وجدول أعمال خاص بكل يوم من أيام الحج الخمسة، وما يحتويه من شعائر وعبادات مع فيديوهات توضيحية، هذا بالإضافة إلى أوقات الصلاة، واتجاه القبلة، وعداد رقمي لموعد الصلاة القادمة والقرآن الكريم كاملا، وخدمات أخرى كثيرة يحتاجها الحجاج والمعتمرون لأداء مناسكهم بسهولة ويسر.
وحول الدافع وراء إطلاق هذا التطبيق المبتكر لخدمة الحجاج والمعتمرين قال دباجة: "إنه قد حان الوقت لتسخير التكنولوجيا في خدمة زوار بيت الله الحرام من حجاج ومعتمرين من مختلف أرجاء العالم، حيث إن الحج هو أكبر تجمع إسلامي في السنة، وقد لاحظنا  قلة وجود تطبيقات ذكية لخدمة الناس وتسهيل حجهم علما أن الهدف الأول من التكنولوجيا هو مساعدة الناس في مختلف شؤون الحياة، من هنا جاء تفكيرنا في ابتكار تطبيق (سلام)، وجعله في خدمة عباد الله في كل مكان لتيسير حجهم وتوفير الوقت والجهد عليهم، بحيث يتفرغون لعبادة الله سبحانه وتعالى، والتقرب إليه بالصلاة والدعاء والطاعات".

يذكر أن شركة “حاج نت” قد تأسست عام 2012 في مدينة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، وأطلقت تطبيق "سلام" للحج والعمرة في  عام 2014.

لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من تجديدات واختراعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
تجديدات واختراعات
اغلاق