اغلاق

الأردنية: خبراء يبحثون إنتاج العقاقير من النباتات الطبيعية

بانيت - الاردن : بدأت في مركز حمدي منكو للبحوث العلمية في الجامعة الأردنية اليوم أعمال ورشة علمية متخصصة بعنوان "المنتجات الطبيعية والعقاقير" تهدف إلى التعليم

 

على النواحي العلمية والعملية لاكتشاف العقاقير من النباتات.
والورشة التي يشارك فيها نخبة محلية وعربية وعالمية من الباحثين والعلماء  تهدف بحسب منسقها العام من الجامعة الأردنية الدكتورة أمل العابودي إلى تدريب الطلبة العلماء الشباب وعددهم (45) على كيفية تحويل النباتات من منتجات طبيعية إلى عقاقير طبية يتم تداولها في السوق.
رئيس مجلس أمناء الجامعة الاردنية راعي الورشة الدكتور عدنان بدران أكد في كلمة له خلال حفل الافتتاح أن الاستثمار في التعليم والبحث العلمي لتاسيس قاعدة اقتصادية ومعرفية يعد السبيل الأنجع لنمو اقتصاد الدول وتطوره.
وأشار بدران في حديثه إلى عدد من البلدان التي تخصص ما يزيد على 30% من موازناتها للبحث العلمي مثل (الأنموذج الماليزي ، وسنغافوة، والصين وفرنسا) الأمر الذي أحدث نقلة اقتصادية نوعية جعلها في مصاف الدول المتقدمة في بناء مجتمعات المعرفة.
وزير التعليم العالي الباكستاني الأسبق الدكتور عطا الرحمن عرض في كلمته جملة من التطورات العلمية الحديثة في مجالات مختلفة منها علم المواد وعلم التكنولوجيا الحيوية والنباتات الطبية، مشيرا إلى ضرورة توجيه التعليم العالي والعلماء الشباب نحو الابتكار والإبداع، باعتبارهم صناع للمستقبل المشرق. 
من جانبها قالت العابودي إن نحو 70% من الأدوية المتداولة في السوق المحلي والعالمي مستخلصة من منتجات طبيعية لا سيما الأدوية المستخدمة في علاج مرض السرطان.
وأضافت أن الدراسات العلمية أكدت أن المنتجات الطبية المستخلصة من النباتات الطبيعية ذات فعالية قوية في علاج الكثير من الأمراض، داعية الباحثين الى إعداد مزيد من الدراسات المشتركة والمتعمقة في الطبيعة للوصول الى نتائج علمية جديدة من شانها إنقاذ البشرية من الأمراض والآفات.
وتضم أجندة أعمال الورشة التي تستمر لثلاثة أيام محاضرات علمية وتدريبية تتناول موضوعات تتعلق بالنباتات الطبية، وآليات تركيبها باستخدام طرق الطيف المختلفة، واجراء الفحوصات الحيوية والدوائية، إلى جانب تطبيقات عملية على عمليات الفصل وطرق تحليل الأطياف للمركبات.
كما يبحث المشاركون آليات الاستفادة من التكنولوجيا في استخلاص العقاقير الطبية من النباتات وسبل تطويرها، ما يسهم في زيادة مهاراتهم وقدراتهم المعرفية في مجال فصل المركبات الطبية وتعريفها وفحصها بيولوجيا.
من الجدير ذكره أن الورشة يشارك في تنظيمها وتحت مظلة شبكة العلوم الأكاديمية الإسلامية (ناسك) كل من الجامعة الأردنية، وجامعة البترا، والجمعية الكيميائية الأردنية، و مركز الأبحاث للعلوم الكيميائية البيولوجية/ كراتشي.
والورشة التي جاءت بحضور رئيس الجامعة الأردنية الدكتور اخليف الطراونة والأمين العام لإتحاد الجامعات العربية الدكتور سلطان أبو عرابي وجمع من أعضاء هيئة التدريس والباحثين، يشارك فيها من الباكستان  كضيف  شرف  إلى جانب الدكتور عطا الرحمن ، رئيس مركز الكيمياء والعلوم الحياتية في جامعة كراتشي الدكتور محمد اقبال شودري.

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق