اغلاق

المقدسي قنبز: سُحِب من مطعمي تصريح ‘الحلال‘ لاني عربي

قال محمد قنبز من سكان القدس في حديثه لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما "ان الحاخمية اليهودية في اور يهودا سحبت منه تصريح "الحلال"


محمد قنبز 

اليهودي لمطعمه في اور يهودا فقط لكونه عربيا" .
ويتابع قائلا "مضى على شرائي المطعم في اور يهودا حوالي شهر ونصف ، ومنذ ان بدأت العمل في المطعم اشترطوا علي تشغيل طباخ يهودي وفعلت ذلك ، ورغم ذلك قاموا بسحب ترخيص "الحلال اليهودي" ومع ذلك تابعت معهم لمعرفة ماذا يريدون من اجل استرجاع الترخيص ، وطلب مني الدفع من اجل المراقب "الحلال" وفعلت ، ثم اشترط علي شراء خضروات من مصدر معين وفعلت ، ثم اشترط علي تركيب كاميرا مراقبة داخل المطعم وفعلت لارضائهم ، ورغم كل ذلك لا زالوا يرفضون السماح لي باستعادة شهادة "الحلال للمطعم " علما انني في منطقة يهودية متدينة ، وكما هو معلوم لكي اتمكن من البقاء في المطعم والبيع لا بد من هذه الشهادة والا يترك الزبائن المطعم".

" رغم تلبيتي لكل شروطهم لا زالوا يتعنتون ويرفضون اعادة شهادة الحلال "
واردف قنبز :" منذ سحب شهادة الحلال وانا في خسائر كبيرة علما ان تكلفة الطباخ عالية جدا ، اضافة لكلفة المراقب والشروط التي وضعوها علي في الحاخامية ، ومع ذلك ورغم تلبيتي لكل شروطهم لا زالوا يتعنتون ويرفضون اعادة شهادة الحلال رغم انها كانت موجودة في المطعم ، قبل شرائي للمطعم من صاحبه اليهودي ، وبعد توجهي للاعلام وصل الي مراقب من قبل الحاخمية يوم امس وهددني بمخالفة لانني استخدم لائحة الطعام التي كانت موجودة اصلا في المطعم قبل شرائي له كونها مختومة بشهادة "حلال" ، رغم انني لبيت كافة شروط الحاخمية ، واصبح الامر لا يطاق حتى انني عرضت عليهم شراء المطعم مني ولو بخسارة ، على ان اتخلص من هذا الوضع" .
وانهى قنبز قائلا :" عملت اكثر من عشرين عاما في الفنادق الاسرائيلية كطباخ ومسؤول ، واعرف ما هو الحلال لدى الدين اليهودي ولم يشتك احد يوم من الحاخمية اليهودية على وجود طباخ عربي في الفنادق ثم انظر من هم عمال المطابخ في المطاعم والفنادق ، جلهم من العرب ومع ذلك لا يسمح لي دخول مطبخ مطعمي ولا الطبخ فيه ، ورغم كل ذلك لم امنح شهادة "الحلال " من قبل حاخمية اور يهودا" .
هذا وقد ارسل مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما طلب رد الحاخمية اور يهودا وتحديدا لاهرون اشكنازي سكرتير حاخمية اور يهودا الذي وعد بالرد في اسرع وقت ، ومضى يومين على ارسال مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما طلب الرد غير انه فضل عدم الرد وعدم الاجابة على الرسائل والمهاتفات .









لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق