اغلاق

أوباما: تأييد الشيوخ لاتفاق النووي نصر دبلوماسي

وصف الرئيس الأميركي باراك أوباما، أمس الخميس، تصويت مجلس الشيوخ الأميركي لصالح الاتفاق النووي مع إيران، بأنه "نصر للدبلوماسية"، الأمر الذي بدد شكوكا بشأن


الرئيس الأمريكي باراك أوباما
 
مصير الاتفاق المبرم في يوليو الماضي.
وقال أوباما في بيان: "هذا التصويت يشكل نصرا للدبلوماسية وللأمن القومي للولايات المتحدة ولأمن العالم"، داعيا إلى التركيز الآن على تنفيذ الاتفاق بهدف ضمان عدم امتلاك إيران للسلاح النووي".
وفشل الأعضاء الجمهوريون المعارضون للرئيس أوباما في مجلس الشيوخ، في محاولتهم تعطيل الاتفاق النووي مع إيران، ما يؤكد انتصار أوباما في هذه المواجهة، ويبدد نهائيا أي شك بشأن الاتفاق مع إيران .
وصوت 58 مقابل 42 في تصويت إجرائي في الكونغرس، في حين يتطلب تمرير "قرار عدم التأييد" الذي طرحه الجمهوريون 60 صوتا، وكان تمريره سيمنع الرئيس الأميركي من رفع العقوبات الأميركية المفروضة علي إيران.
وقال أوباما، لعدد من حاخامات المنظمات اليهودية الأميركية :" إن الاتفاق النووي مع إيران يتوافق مع الالتزام الثابت للولايات المتحدة بأمن إسرائيل" .


تصوير AFP



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق