اغلاق

تألقي كل يوم مع مجوهرات ‘ميلودي إحساني‘

وُلدت ميلودي إحساني في لوس أنجلوس، لكنها تربّت على الثقافة الإيرانية، الأمر الذي يظهر في تصاميمها للمجوهرات العصرية، التي تمزج فيها بين الثقافتين بشكل متناغم ومبتكر،



ميلودي من المدافعات عن حقوق المرأة في المساواة، وبتصاميمها، تريد من كل امرأة أن تعبّر عن شخصيتها الحقيقية بجرأة، كما تخصص جزءاً من ريعها لجمعيات النهوض بتعليم المرأة في المجتمعات الشرقية.
















لمزيد من اخبار شوبينج اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من جديد وصور اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
جديد وصور
اغلاق