اغلاق

الشعبية التونسية تحيي ذكرى استشهاد أبوعلي مصطفى

أحيت الجبهة الشعبية التونسية ذكرى استشهاد القائد القومي والأممي أبوعلي مصطفى، من خلال مهرجان باريانة حضره سفير فنزويلا في تونس، وقيادات من الجبهة


خلال احياء ذكرى استشهاد أبوعلي مصطفى

وفي مقدمتهم الناطق الرسمي للجبهة حمة الهمامي، والرفيقة مباركة البراهمي عضو مجلس نواب الشعب، وزوجة الشهيد محمد براهمي، وأعضاء مجلس أمناء الجبهة الشعبية بتونس، بالإضافة إلى ممثل الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الرفيق أبو أمل. وعدد غفير من مناضلي الجبهة بتونس.
وقد أجمعت الكلمات الملقاة في المهرجان على "ضرورة بناء جبهة شعبية عربية شاملة مؤسسة على قيم المقاومة والتحرر، وتكون رافعة سياسية لمشروع حركة التحر العربية، وتعيد الأمل للجماهير العبية في مواجهة المشروع الصهيوني وأدواته من تكفيريين وقوى عميلة دولاً وجماعات" .
كما أكدت الكلمات على "التمسك بالمقاومة كخيار استراتيجي لتحرير كل فلسطين".
وألقى أبو أمل ممثل الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين كلمة رحب فيها بالحضور، موجهاً "الشكر للرفاق في الجبهة الشعبية التونسية على تنظيمهم هذا الفعالية" .
وقد دعت مباركة البراهمي في كلمة لها الجبهة الشعبية في تونس والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين "لأخذ زمام المبادرة واعلان أنهما جبهة شعبية واحدة في قطرين ويشكلان نواة لمشروع تحرري شعبي يجمع كل المؤمنين بقيم المقاومة والتحرر والعدل الاجتماعي، وأن كتائب أبو علي مصطفى هي كتائب الجبهة الشعبية العربية ومعها كل الكتائب المقاومة ضد العدو وفق قيم التحرر والعدل والتصدي للامبريالية والرأسمالية المتوحشة ومصاصي دماء الشعوب وعدم الاحتكام للعنف في حل المشاكل الوطنية الداخلية" .
وقد تخلل المهرجان وصلات موسيقية ملتزمة تتغنى بالمقاومة.









لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق