اغلاق

رام الله: د. غنام تلتقي وفدا بريطانيا رفيع المستوى

أطلعت محافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام، ادوارد ليستر رئيس طاقم العاملين في بلدية لندن والذي زار المحافظة اليوم وإلى جانبه القنصل العام البريطاني الستير


خلال اللقاء

مكفيل وعدد من المستشارين والقناصل تحضيرا لزيارة مرتقبة لحاكم لندن على الأوضاع في المحافظة بشكل خاص والأراضي الفلسطينية بشكل عام، مشيرة أن الظروف الدقيقة التي تمر بها قضيتنا والتصعيد الإحتلالي بحق كل ما هو فلسطيني يتطلب موقف دولي حاسم لوقف حمام الدم النازف في فلسطين، مشيرة الى "أن عائلة دوابشة التي أحرقت بدم بارد ومن قبلها الطفل محمد أبو خضير هم من الحالات الحية التي لامسها الجميع على أرض الواقع ولكدن دون أن يحرك العالم ساكنا تجاه ذلك، لافتة أن مجرد النظر لقضيتنا كحقوق إنسان سيكون كفيلا بنصرة الحق الفلسطيني الذي يرزح تحت وطأة آخر احتلال عرفته البشرية" .
و
وضعت المحافظ السفير بتفاصيل "أوضاع شعبنا الدقيقة خصوصا في ظل تعرض المسجد الأقصى والقدس لحملات إحتلالية مسعورة تهدف لعزل الفلسطيني عن عاصمته وأرضه، وإصرار الفلسطيني على ثباته وتجذره"، مؤكدة "أن شعبنا برغم ألمه يتمسك بالأمل، مشيرة إلى ثقة المستثمر بالأمن والأمان الذي تحققه السلطة واصرار المستثمرين على البناء والتعمير كجزء من المقاومة الفلسطينية لمحاولات التركيع المتواصلة التي ينتهجها الإحتلال، لافتة إلى أن هذا الإعمار الذي يأتي برغم الدمار الذي يعممه الإحتلال نابع من محبة المستثمر الفلسطيني لهذه الأرض واصراره على البناء تحديا لإجراءات الإحتلال وممارساته القمعية" .
وأوضحت "أن مكانة المرأة في فلسطين مكانة متميزة، لافتة إلى منتدى سيدات الأعمال الفلسطينيات ومكانة المرأة الإقتصادية والسياسية مشيرة إلى أن المرأة شاركت بالنضال وتساهم بصنع القرار، مبينة أن فخامة الرئيس أنصف المرأة والشباب من خلال برنامجه المتواصل الداعم لهم لإيمانه بالخبرات والقدرات المتميزة، معتبرة أن الكفاءة هي الأساس لأي عمل وليس الجنس أو أي تصنيف آخر" .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق