اغلاق

لقاء قيادي بين الجبهة الديمقراطية وحركة حماس

عقد لقاء مشترك بين قيادتي الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين وحركة حماس في بيروت، حيث استعرض الطرفان الاوضاع الفلسطينية العامة والجهود المبذولة لاستعادة

الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام. وضم وفد الجبهة الديمقراطية كلا من: نائب الامين العام فهد سليمان، علي فيصل، خالدات حسين وعدنان يوسف، فيما ضم وفد حركة حماس: عضو المكتب السياسي موسى ابو مرزوق، عضو مكتب الشؤون السياسية جمال عيسى، علي بركة، أحمد عبد الهادي وزياد حسن.
عرض الطرفان "ابرز التحديات والمخاطر التي تتهدد القضية الفلسطينية لجهة تسارع المشروع الصهيوني في الضفة والقدس من سرقة الارض وتهويدها الى استمرار عمليات الاعتقالات والعدوان وحصار غزة .. وهي تحديات تتطلب من جميع القوى الفلسطينية التعاطي بمسؤولية وطنية مع كل ما من شأنه الاسهام في ترسيخ الوحدة الوطنية وتعزيزها".
توقفت القيادتان امام استحقاق انعقاد المجلس الوطني الفلسطيني واكدتا على "ضرورة اعادة بناء وتطوير جميع مؤسساتنا على مستوى السلطة ومنظمة التحرير بما يمكنها من تحمل مسؤولياتها وممارسة دورها على افضل وجه، وفي هذا الاطار ترحب القيادتين بتأجيل انعقاد المجلس الوطني التي تعتبر خطوة بالاتجاه الصحيح وتشكل استجابة لصوت الاغلبية الواسعة من الفصائل والقوى والشخصيات بهدف اعطاء الوقت لمزيد من الحوارات التي تضمن مشاركة جميع الفصائل في دورة توحيدية تشكل عامل استنهاض لكل الحالة الفلسطينية" .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق