اغلاق

غزة: اختتام المخيم الصيفي الأول لأبناء الجرحى

اختتمت جمعية الأيدي الرحيمة الخيرية المخيم الصيفي الأول لأبناء الجرحى في محافظة رفح، وذلك بالشراكة مع وزارة الشباب والرياضة ومركز شمس الشبابي.



بالشراكة مع وزارة الشباب والرياضة ومركز شمس الشبابي.
وضم المخيم الصيفي الذي نظم بنادي شباب رفح الرياضي، 90 طفلاً من أبناء الجرحى الذين أصيبوا في العدوان الأخير على قطاع غزة.
وتراوحت أعمار الأطفال المشاركين في المخيم ما بين 8 و 14 عاما، حيث تنوعت الأنشطة بين ترفيهية وثقافية وتعليمية.
من أهم الدوافع وراء مثل هذه المخيمات  الصيفية وفق القائمين عليها عدا الترفيه عن الأطفال والتخفيف من مآسي الحياة التي يغامرونها على صعيد يومي، تعزيز قيمة الجريح بالمجتمع وتمييزهم عن الآخرين.
وشعور الجريح بميزة خاصة له ولأسرته وأبنائه وذلك رغم الحصار والاحتلال والحروب المستمرة, وزيادة الثقة عند الأطفال بالافتخار في أبائهم الجرحى .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق