اغلاق

مدير تعليم مكة الحارثي يُرشد التائهين بساحات الحرم

كان يسير المشرف العام على المخيمات الكشفية للحجاج في مكة والمشاعر المقدسة المدير العام للتعليم بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ محمد بن مهدي الحارثي

بينمافي ساحات الحرم المكي الشريف ليطلع على أعمال الكشافة المشاركين ضمن مركز "بادر" للأعمال التطوعية تحول إلى مرشد كشفي يرشد الحجاج التائهين الذين ما إن رأؤه بلباسه الكشفي حتى تحلقوا حوله يسألون عن مواقع سكنهم وكيف يمكنهم الوصول إليها فما كان منه إلا أن باشر هذه المهمة النبيلة بكل اقتدار .
وبين الحارثي أن الله قد امتن علينا بأن  جعلنا من سكان بيته وجوار حرمه وهذا الفضل يجب أن نقدره ونثمن قيمته ونقوم بواجبنا في ضيافة ورفادة حجاج بيت الله الحرام وزوار هذا البيت العتيق .
ومن جهة أخرى أعلنت قيادة مركز " بادر" للأعمال التطوعية الذي تنفذه الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة عن جاهزيتها للمرحلة الثانية في خدمة ضيوف الرحمن.
وبين قائد مركز "بادر" زياد قدير أن جميع أفراد الكشافة في المركز قد تم تأهيلهم لتقديم خدمة مميزة لضيوف الرحمن من خلال أعمال الإرشاد في المشاعر، فقد تم تدريبهم نظريا وعمليا على تحديد المواقع واستخدام الخرائط وإرشاد التائهين من الحجاج والتعامل بمسؤولية وتقدير مع الآخرين لاسيما حجاج بيت الله الحرام.
مضيفًا أن كشافة "بادر" تقوم بتنفيذ عدد من البرامج بالتعاون مع جهات حكومية مثل رئاسة شؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف، والمؤسسات الخيرية حيث يعملون على توزيع آلاف الوجبات الساخنة والوجبات الخفيفة  وكذلك عبوات الماء البارد والعصائر وغيرها . ( من عمر فريد عالم )

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق