اغلاق

البنك الوطني ومركز دنيا يعقدان ندوة في البيرة

مع اقتراب حلول شهر التوعية بسرطان الثدي ، وضمن حملة برنامج التوفير الأول للمرأة الفلسطينية "حياتي"، عقد البنك الوطني وشريكه الإستراتيجي ،

 
جانب من المشاركات بالندوة

 مركز دنيا التخصصي لأورام النساء التابع لمؤسسة لجان العمل الصحي بالتعاون مع بلدية البيرة ، ندوة توعوية لسيدات المدينة تضمنت محورين توعويين، استهلت بالتوعية حول سرطان الثدي وعنق الرحم وجاء في شقها الثاني التوعية بالخدمات المصرفية التي تقدمها البنوك.
وقدمت المدير الطبي والإداري لمركز دنيا التخصصي الدكتورة نفوذ مسلماني ، شرحا وافيا حول سرطان الثدي وأعراض وعلامات الإصابة به بالإضافة الى طرق وأهمية الكشف المبكر عنه ، مشيرة الى أن 9 من 10 نساء يشفين تماما في حال الكشف المبكر عن المرض، وعرضت الدكتورة مسلماني كذلك أهمية الفحوصات التي يجب اجرائها بشكل دوري ومستمر والتي ينفرد المركز بتقديمها، كما تم عرض مجموعة من الصور التوضيحية لعدة إصابات بسرطان الثدي وللأورام والكتل الخبيثة والحميدة.
وتطرقت الدكتورة مسلماني كذلك الى سرطان عنق الرحم الآخذ بالانتشار كثيرا في الآونة الأخيرة في فلسطين، والذي يعتبر أخطر من سرطان الثدي كونه لا يوجد له أي اعراض تذكر واصفة اياه بالقاتل الصامت.

ملاذ للنساء
وتعليقا على الندوة ، قالت الدكتورة مسلماني إن مركز دنيا التخصصي هو المركز الأول والوحيد في فلسطين الذي يعد ملاذا للنساء الباحثات عن فحوصات تشخيصية متميزة ومتخصصة، لافتة الى ان هنالك تزايد مستمر لانتشار هذا المرض الخطير والمركز يعمل كل ما في جهده لنشر التوعية تجاه هذا المرض للوقاية منه والمساعدة على الكشف المبكر عنه، مشيرة الى ان نسبة الشفاء في المراحل الأولى من المرض تصل الى 98%. وأضافت الدكتورة مسلماني ان مركز دنيا باشر مؤخرا بتقديم ندوات توعوية ايضا حول سرطان عنق الرحم والمبايض موضحة ان خطورتهما تكمن في ان اعراضها لا تظهر إلا في مراحل متاخرة لذلك من المهم جدا عمل الفحوصات النسائية الدورية.
من جهته ، قدم البنك الوطني شرحا مفصلا عن الخدمات المصرفية التي تقدمها البنوك، وأنواع الحسابات البنكية والقروض وأهمية الادخار والأمور المتعلقة بالشيكات وما يترتب على كفالة القروض بالإضافة الى الخدمات المصرفية الأخرى.
كما قدم البنك الوطني كذلك شرحا مفصلا عن برنامج التوفير الأول للمرأة الفلسطينية "حياتي" والهادف الى تمكينها اقتصاديا واجتماعيا من خلال رزمة الجوائز المطروحة ضمنه والتي تحاكي الحاجة الأساسية الفعلية للمرأة الفلسطينية، وهي الأمان المالي المستقبلي.
وتأتي هذه الندوة استكمالا لسلسلة الندوات التي يجريها البنك الوطني ومركز دنيا التخصصي لأورام النساء بشكل دوري والتي تهدف الى نشر التوعية حول سرطان الثدي والتوعية بالخدمات المصرفية التي تقدمها البنوك، والتي تستهدف النساء الفلسطينيات.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق