اغلاق

الأسطل: كلنا خلف الرئيس محمود عباس

غزة- أكد الرئيس العام للمجلس العلمي للدعوة السلفية بفلسطين الشيخ ياسين الأسطل، اليوم الثلاثاء، أننا خلف الرئيس محمود عباس"أبو مازن" من أجل فلسطين ودولة فلسطين


الشيخ ياسين الأسطل
 
في الأمم المتحدة الأممي. 
وقال الشيخ الأسطل في تصريح صحفي:" فلنرفع العلم فقط علم فلسطين فقط، وليكن يوم الثلاثين من سبتمبر يوما وطنياً من أجل الأرض والشعب و القضية، والشرعية الفلسطينية، كلنا خلف الرئيس من اجل فلسطين ودولة فلسطين في الأمم المتحدة وهو يلقي كلمتنا كلمة الوطن كلمة فلسطين كلمة العرب كلمة الشرفاء، وحوله زعماء العالم ووفود الدول كلها، وهو يستند إلى الحق والحقيقة، ومن خلفه الدول العربية لا سيما مصر والأردن والسعودية والعرب جميعاً والأقطار الإسلامية والدول المحبة والصديقة والمؤازرة لنا في تحررنا الوطني من ربقة الاحتلال". 
وطالب الأسطل:"شعبنا الفلسطيني فوق أرضه فلسطين وفي كل مكان وفصائله المختلفة ومؤسساته وتنظيماته السياسية والثقافية وجميع طاقاته وتوجهاته لأن نقف جميعاً من أجل الوطن والقضية واللاجئين والشهداء والأسرى والجرحى ومن أجل مستقبل أبنائنا وبناتنا، ومن أجل أقصانا ومقدساتنا التي نحن جميعاً مسئولون عنها، فنرفع علم فلسطين وشعارات فلسطين ونهتف فقط لفلسطين، بعيداً عن الفصائلية والحزبية".
وأضاف الشيخ الأسطل:" لنعلن للعالم أجمع مساندتنا لرئيسنا محمود عباس"أبومازن" رمز الشرعية الفلسطينية وهو يلقي كلمة فلسطين فوق المنبر الدولي والأممي ليعلم العالم كله أننا شعب أصحاب قضية نستحق العيش الكريم فوق أرضنا وتحت علمنا في دولة فلسطين السيدة الحرة كسائر شعوب العالم العزيزة، ولتشتعل وسائل الإعلام المختلفة وصفحات التواصل الاجتماعي بالتأكيد على هذا التوجه الوطني الصادق من أجل فلسطين وقضيتها وشعبها كله والله الهادي إلى سواء السبيل".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق