اغلاق

روسيا تقصف أهدافا بسوريا معظمها غير تابعة لتنظيم الدولة

نفذت روسيا غارات جوية في سوريا لليوم الثالث اليوم الجمعة فأصابت مناطق تسيطر عليها جماعات مقاتلة متنافسة وليست تابعة لمقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية،
Loading the player...

التي تقول إنها تستهدفهم.
وتقول واشنطن التي تقود حملة ضربات جوية ضد التنظيم " إن موسكو تستخدم حملتها ذريعة لاستهداف جماعات أخرى معارضة للرئيس بشار الأسد حليف روسيا".
وتلقى بعض الجماعات التي استهدفتها الضربات تأييد دول تعارض الأسد وتنظيم الدولة الإسلامية وكانت بينها مجموعة واحدة على الأقل تلقت تدريبا من المخابرات المركزية الأمريكية.
وقالت موسكو اليوم الجمعة : " إن أحدث ضرباتها أصابت 12 هدفا لتنظيم الدولة الإسلامية لكن معظم المناطق التي وصفتها تقع في أجزاء من البلاد ليس بها وجود يذكر للتنظيم".
وقالت وزارة الدفاع الروسية : " إن طائرات سوخوي-34 وسوخوي-24 إم وسوخوي-25 نفذت 18 طلعة جوية ووصفت أهدافا في غرب وشمال سوريا بينها موقع قيادة ومركز اتصالات في محافظة حلب بالإضافة إلى معسكر ميداني للمتشددين في إدلب وموقع قيادة في حماة ".

المرصد السوري : " تنظيم الدولة الإسلامية ليس له وجود في المناطق الغربية والشمالية التي استهدفتها الضربات "
وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي يرصد من بريطانيا الصراع الدائر في سوريا من خلال شبكة مصادر على الأرض : " إن تنظيم الدولة الإسلامية ليس له وجود في المناطق الغربية والشمالية التي استهدفتها الضربات " . وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن : " إن أحد أهداف الضربات الجوية الروسية الأخيرة -وهي بلدة دار تعزة في شمال غرب محافظة حلب- يقع تحت سيطرة عدد من جماعات المعارضة بينها جبهة النصرة المرتبطة بتنظيم القاعدة".
لكن روسيا ضربت أيضا مناطق يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية في عدد صغير من الهجمات إلى الشرق. وقال المرصد : " إن 12 من مقاتلي التنظيم قتلوا قرب الرقة يوم الخميس وإن طائرات يعتقد أنها روسية ضربت أيضا مدينة القريتين ". ويمثل قرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين هذا الأسبوع بتنفيذ الضربات الجوية داخل سوريا تصعيدا كبيرا في التدخل الأجنبي في الحرب الأهلية المستمرة منذ أربعة أعوام.
وقالت مصادر لبنانية : " إن مئات من الجنود الإيرانيين وصلوا في الأيام الأخيرة لسوريا للمشاركة في هجوم بري كبير إلى جانب قوات الحكومة والفصائل اللبنانية والعراقية الشيعية المتحالفة معها ".


طائرتان من طراز سوخوي-25 خلال تدريبات جنوب روسيا يوم 12 مارس اذار 2015. تصوير إدوارد كورنيينكو - رويترز



تصوير AFP









لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق