اغلاق

الأسطل يطالب مجلس الأمن حماية الشعب الفلسطيني

طالب الرئيس العام للمجلس العلمي للدعوة السلفية بفلسطين الشيخ ياسين الأسطل، اليوم الأحد، " المجتمع الدولي والدول الكبرى الخمس في مجلس الأمن حماية الشعب الفلسطيني،


الشيخ ياسين الأسطل
 
من إرهاب الاستيطان وبطش الاحتلال الإسرائيلي على حد سواء ".
وقال الشيخ الأسطل :" على مجلس الأمن التدخل لإحلال السلام العادل ومنع إراقة المزيد من الدماء في فلسطين، فإن صلف الاحتلال وغرور القوة لديه وخصوصاً الحماية التي يلقاها للأسف الشديد من بعض القوى الدولية الكبرى وعلى رأسها أمريكا يشكل غطاءً كثيفاً على عيني الساسة الإسرائيليين الأمر الذي يمنع عنهم رؤية الحقيقة المجردة والتي تتوجب قيام دولة إسرائيل بالوفاء بالتزاماتها حيال الاتفاقيات الموقعة للسلام مع الجانب الفلسطيني منذ عهد الرئيس الراحل ياسر عرفات رحمه الله ومن بعده الرئيس الحالي السيد محمود عباس أبو مازن".
وشدد الشيخ الأسطل، على "أن الطرف الفلسطيني قد أوفى بكل التزاماته بينما إسرائيل لم تفعل ذلك بل فعلت ما يناقضه من استمرار الاستيطان وقضم المزيد من الأراضي ومنع التواصل بين الأراضي والمدن الفلسطينية في الضفة وكذلك بين الضفة وغزة إضافة إلى التسويف والتأجيل تلو التأجيل والاشتراطات الجديدة على المفاوض الفلسطيني ليعترف بيهودية الدولة الإسرائيلية الأمر الذي يفتح الطريق للصراع ليتحول إلى صراع ديني صرف يحول دون تحقيق السلام بالمنطقة كلها بل ويعصف بالاستقرار والأمن والسلم الدوليين".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق