اغلاق

سكان: تعرض فندق لحكومة اليمن في عدن لضربة صاروخية

قال سكان إن مهاجمين مجهولين أطلقوا صاروخا على فندق في عدن يقيم به كبار مسؤولي الحكومة اليمنية يوم الثلاثاء مما أدى إلى سقوط ضحايا. وقال مسؤولون إن خالد بحاح


رئيس الوزاء اليمني خالد بحاح يصافح جنود سعوديين في قاعدتهم في مدينة عدن بجنوب اليمن

نائب الرئيس والمسؤولين اليمنيين الآخرين لم يتعرضوا للإصابة جراء الهجوم. ويعتقد أن الرئيس عبد ربه منصور هادي في الخارج. وأظهرت لقطات مصورة يزعم أنها للهجوم ألسنة اللهب أمام المبنى وعمودا من الدخان الداكن.
وقالوا إن الصاروخ اطلق فيما يبدو على بوابة الفندق. وقال سكان إن صاروخا ثانيا سقط في مكان قريب بينما سقط صاروخ ثالث على حي البريقة في المدينة.
ووصفت تقارير أولية الصواريخ بأنها قذائف صاروخية. ولم يصدر أي تأكيد رسمي عن نوع القذائف المستخدمة في الهجوم.
وتقيم حكومة هادي في فندق القصر منذ عودتها التدريجية من الرياض خلال الأسابيع الماضية بعد طرد مقاتلي الحوثيين في يوليو تموز. وتقوم بحراسة الفندق قوات من الإمارات العربية المتحدة التي تشارك في التحالف الذي تقوده السعودية والذي يسعى لإنهاء سيطرة الحوثيين على اليمن وإعادة هادي لممارسة مهام سلطته من العاصمة صنعاء.


تصوير GettyImages









لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق