اغلاق

‘كان زمان‘... مهرجان بمرور ألف عام على تأسيس بيت جن

شهد مركز بلدة بيت جن الجليليّة - عروس الجرمق - ، مطلع الأسبوع ، مهرجانا احتفاليا بمناسبة مرور ألف عام على تأسيس البلدة ... نظم المهرجان بمشاركة " مفعال هبايس " ،


هزار زيدان

وزارة السياحة ، مكتب تطوير الجليل والجولان ، ومكتب التربية والثقافة للفنون ، حيث زار بيت جن خلال يومي المهرجان الالاف من السياح والزوار ، كما أقيمت في مركز البلدة وأزقتها بسطات لبيع المأكولات والمشروبات وتشكيلة واسعة من انتاج بيت جن وفنون وأعمال يدوية ، وكذلك عروض لفنون تشكيلية ورسومات ، ورافقت هذه البرامج حفلات غنائية شاركت فيها فرق محلية ، جولانية وفرق عزف من كوادر أبناء وبنات البلدة ... مراسل صحيفة بانوراما زار بيت جن خلال يوميّ المهرجان والتقى بعدد من الاهالي وسألهم عن انطباعاتهم من هذه الفعالية ... 

تقرير : عماد غضبان مراسل صحيفة بانوراما   

" فائدة اقتصادية جمة "

هذا هو فلاح قبلان المسؤول عن زاوية الفولكلور والتراث في المهرجان ، والذي يقول: "تحت شعار" معا من اجل بيت جن لنساهم في دعم الاقتصاد المحلي واعطاء صورة حقيقية لبلدنا الاشم" ، تم تنظيم مهرجان "كان زمان الثالث" ، وفي هذا العام خصص هذا المهرجان احتفالا بمرور ألف عام لبيت جن  ". وأضاف قبلان : "استعدادا لهذا المهرجان عمل المركز الجماهيري منذ مدة طويلة ، الى جانب طاقم عمل مهني شمل العشرات من اهالي القرية ، والجمعيات الخيرية ، وجمعية "نسيج" ، وجمعية " بيت جن تجمعنا " وجمعية "الجرمق" ، وموظفي السلطة المحلية برئاسة السيد بيان قبلان ، حيث تولى ادارة المهرجان كل من مدير المركز الجماهيري الاستاذ راضي قبلان والشيخ غازي عطيلة ". وتابع قبلان : " لقد كان المهرجان ناجحا جدا ، حيث شارك به ما لا يقل عن خمسة آلاف زائر ، وقمنا بتنظيم برنامج تراثي شرحنا من خلاله عن المواقع الأثرية في بيت جن ، ورافقنا الزوار الى مركز البلدة القديمة ، التي تذكّرنا بحارات المسلسل السوري "باب الحارة" من حيث الشكل والبناء". وأضاف فلاح قبلان : " سادت المهرجان خلال يوميّ اقامته أجواء عيد بكل معنى الكلمة ، حيث زادت الألفة والمحبّة بين الناس ، وعاد كذلك بفائدة اقتصاديّة جمّة على أصحاب البسطات التي تمّ عرضها على جوانب الطرقات " .

" فاتحة خير للمستقبل  "
من جانبه ، يقول مالك صلالحة وهو مرشد سياحي رافق المجموعات للتجوال في القرية والتعرّف على معالمها: " تقام في قرية بيت جن أربعة مهرجانات سنويّا ، هي : "كف الدب" الذي ينظم في شهر أذار ، و"الكرز" و"الزيتون" ، اذافة لهذا المهرجان الذي أقمناه بمناسبة الأعياد ، اذ صادف تزامن الأعياد في نفس الأسبوع : عيد الأضحى المبارك لدى الدروز والمسلمين ، وعيد الصليب لدى أبناء الطوائف المسيحيّة ، وعيد العرش لدى الشعب اليهودي ، وأقيم المهرجان تحت عنوان "كان زمان" ، وذلك بمناسبة مرور ألف عام على تأسيس بلدة بيت جن". وأضاف صلالحة : " قمنا باختيار هذا التوقيت بالذات فترة الأعياد لكي نعرّف الناس ونعطي الصورة الحقيقيّة والوجه الحقيقي للطائفة المعروفيّة في البلاد ، وبيت جن كبلدة نموذجيّة يسكن بها فقط أبناء الطائفة العربيّة الدرزيّة ، وتشتهر بكرم الضيافة وحسن الاستقبال ، وهناك العديد من الأماكن والآثار التي تشهد على تاريخ هذا البلد العامر ، ومن خلال المهرجان عرّفنا الناس على تاريخنا وتراثنا ، حيث أنّ هناك مقولة مفادها " أنّ الانسان الذي لا يقدّر ولا يعرف تراثه ليس له حقّ في الوجود " ، ومن هذا المنطلق أقمنا المهرجان الذي استقطب آلاف الزوّار ، ونأمل بأن يكون هذا المهرجان فاتحة خير للمستقبل". وعن الفعاليّات التي شملها المهرجان ، قال صلالحة : "نحن كمرشدين سياحيّين قمنا بمرافقة المجموعات بجولات للتعرّف على معالم القرية،  حيث أقيمت البسطات على جوانب الطرقات".

" بيت جن تمتاز بطبيعتها "

أمّا الرسامة اخلاص محمود ابنة بيت جن التي اشتركت في المهرجان ضمن معرض للرسم أقيم في أزقّة البلدة القديمة ، فقالت :"أنا أفتخر كوني أسكن هذه البلدة العامرة ، بيت جن تطوّرت كثيرا من جهة تشجيعها للفنّانين والكتّاب والأدباء . من خلال هذا المهرجان قمت بعرض رسوماتي التي تتعلّق بالتراث "البيت جنّي" فمن يرى لوحاتي يعرف حالا بأنّ اللوحة تتحدّث عن الجو القروي فأنا أجسّد من خلال رسوماتي الطبيعة والجو الذي أتواجد به ، فأنا ابنة قرية بيت جن التي تمتاز بجوّها وطبيعتها القروية الأصيلة وخاصّة مركز البلد " .

"شعور قوي جدّا يربطني بقريتي"
أمّا الفنّانة الرسّامة هزار زيدان  فقالت عن شعورها باشتراكها بالمهرجان :"شعور قوي جدّا يربطني ببلدتي كي لا ننسى من اين أتينا وما هو تراثنا وتاريخنا وعاداتنا وتقاليدنا التي تربّينا عليها ويجب أن نعلّمها لأطفالنا في المستقبل لتكون هناك استمراريّة".  وأضافت هزار زيدان : "نحن نملك تراثا غنيا جدّا ، وبالنسبة لي تراثنا كنز يجب أن نحافظ عليه ، ومهم جدّا أن تعرف الحضارات والثقافات الأخرى ماذا نملك من حضارة وثقافة وتراث ، فهناك أمور تميّز ثقافتنا وحضارتنا عن باقي الثقافات والحضارات " .


اخلاص محمود


فلاح قبلان


مالك صلالحة



لمزيد من اخبار ترشيحا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق