اغلاق

رياضة الكراتيه في مركز الحياة ببيت حنينا تلقى اقبالا واسعا

انطلقت لعبة الكراتيه في مركز الحياة للياقة البدنية في بيت حنينا والتابع لنادي هلال القدس منذ اكثر من شهر ، ولاقت هذه اللعبة اقبالا واسعا من خلال المنتسبين وذويهم


صور خاصة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما

الذين يدعمون اطفالهم لممارسة هذه اللعبة، وتقود تدريبات الكراتيه في المركز المدربة ديالا غوشة الحاصلة على 5 دان للحزام الأسود.
وجاءت فكرة انشاء لعبة الكراتيه في مركز الحياة للياقة البدنية من خلال المخيم الصيفي لنادي هلال القدس وبتوجيهات ومتابعة مباشره من مدير المركز احمد جابر .
ويتدرب على لعبة الكراتيه في المركز اكثر من 20 طفلا وطفلة من عمر 5 اعوام حتى 14 عاما يتعلمون اساسيات اللعبة ويقوون اجسادهم لتمكينهم من الدفاع عن انفسهم .
المدربة ديالا غوشة قالت "بأن لعبة الكراتيه هي لعبة الدفاع عن النفس، ونعلم الاطفال كيفية ان يدافعوا عن انفسهم حين الاعتداء عليهم خصوصا في ظل الاوضاع التي تعيشها البلاد حاليا، ورياضة الكراتيه رياضة مستمرة بدون نهاية ولا يوجد لها عمر محدد لممارستها وفي المركز نركز حاليا على الاطفال الصغار، ونطمح بأن نوصل الاطفال لمستويات عالية" .
وشكرت غوشة مدير المركز احمد جابر ورئيس مجلس ادارة نادي هلال القدس د باسم ابو عصب على الدعم غير المحدود لتطوير كافة الالعاب في المركز وتوفير الاحتياجات لابناء القدس .
واعربت غوشة عن املها في تطوير قدرات اللاعبين والفريق وصولا الى المستوى الثاني والثالث وبعدها سيخط المركز اسمه في البطولات المحلية .
علي اللحام اصغر طفل في لعبة الكراتيه يقول انه يحب لعبة الكراتيه ويستفيد منها بشكل كبير ويطمح لان يشارك في بطولات محلية ودولية يرفع اسم فلسطين من خلالها عاليا .
اما الطفل عصام جابر وهو يعتبر من اللاعبين المميزين في لعبة الكراتيه في مركز الحياة للياقة البدنية فقد اعرب عن اعجابه بالتدريبات ومهارات المدربة غوشه شاكرا كل من عمل على ايجاد هذه الدورة في مركز الحياة للياقة البدنية .







لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق