اغلاق

الحمد الله: اعتداءات المستوطنين في القدس ستشعل الأوضاع

قال رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله :" إن جرائم المستوطنين هي العامل الأساسي في إشعال الأوضاع في الضفة، لا سيما ما أقدم عليه مستوطن في القدس من الاعتداء على


خلال تفقد الجرحى

فتاة مقدسية وإطلاق النار عليها"، مضيفا "أن على إسرائيل ردع المستوطنين ووقف الاعتداءات بحق المواطنين وبشكل خاص في القدس، محملاً الحكومة الإسرائيلية مسؤولية تصعيد المستوطنين وقوات الاحتلال" .
جاء ذلك خلال زيارة الحمد الله، الأربعاء الماضي، التفقدية إلى مجمع فلسطين الطبي، باسم الرئيس محمود عباس والحكومة الفلسطينية، للاطمئنان على "صحة الجرحى الذين أصيبوا برصاص قوات الاحتلال، خلال المسيرات السلمية التي خرجت نصرة للقدس والمسجد الأقصى"، رافقه فيها وزير الصحة د. جواد عواد، ومدير مجمع فلسطين الطبي د. احمد البيتاوي، وعدد من كوادر وزارة الصحة والأطباء المشرفين.
وجدد رئيس الوزراء التأكيد على "مطالبة سيادة الرئيس محمود عباس لمؤسسات المجتمع الدولي لا سيما الأمم المتحدة، بتوفير الحماية الدولية العاجلة لأبناء الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس الشرقية، مضيفا: "هذه المسيرات التي خرجت هي مقاومة سلمية شعبية، وقوات الاحتلال تواجهها بإطلاق الرصاص الحي بشكل متعمد نحو الرأس والصدر بهدف القتل، وهو عمل مدان ومرفوض وفق كافة القوانين والمواثيق الدولية".
وأشاد الحمد الله "بجهود الطواقم الطبية والأطباء على جاهزيتهم الكاملة واستعداداتهم، ولتعاملهم مع كافة حالات الإصابة التي وصلت المجمع الطبي، وتقديم كافة الرعاية الصحية للجرحى على أكمل وجه". 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق