اغلاق

نشر صور تحريضية ضد أعضاء الكنيست من المشتركة

افادت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما انه يتم في الايام الاخيرة نشر صور تحريضية ضد اعضاء الكنيست العرب في القائمة المشتركة عبر شبكة الانترنت ،

 
صورة تم نشرها مؤخرا

 ويظهر في احدى هذه الصور اعضاء الكنيست :  ايمن عودة ،  جمال زحالقة ، حنين زعبي واحمد طيبي وهم يحملون اسلحة ، ادوات حادة ، سكاكين ، فيما ظهر رئيس القائمة المشتركة ايمن عودة يلبس حزاما ناسفا !!
يشار الى ان شبيبة الليكود عمموا عبر مواقع التواصل الاجتماعية بانهم  سيقومون بنصب خيمة اعتصام امام بيت رئيس القائمة المشتركة النائب ايمن عودة  ابتداء من السابع عشر من اكتوبر تحت عنوان " نوقف تحريض ايمن عودة " .

عودة يطالب بمحاكمة نتنياهو بسبب  تصريحاته الاخيرة
وكان رئيس الوزراء الاسرائيلي  بنيامين نتنياهو قد هاجم قادة الاحزاب العربية  ، مخاطبا الوسط  العربي قائلا :" انا احثكم ان ترفضوا المتطرفين من بينكم ، كما اقولها للمواطنين اليهود في دولة اسرائيل ، نحن نقوم باستثمارات بنطاق واسع في الوسط العربي...هل ستذهبون وراء القيادة المحرضة والتي تأتي بعبثية التجمع والشيوعيين الذين وراءهم اعلام داعش ؟ ، قيادة تسعى الى تفتيت الدولة ؟ ام انكم ستسيرون بطريق التعايش المشترك والسلام ، والولاء للدولة التي انتم جزء منها ؟ ، لا يمكنكم الاستمتاع بالامرين ، لا يمكن ان تستمتعوا بالحقوق الديمقراطية في اسرائيل وايضا ان تعملوا ضد ذات الدولة" .
وفي هذا السياق وجّه النائب ايمن عودة رئيس القائمة المشتركة رسالة للمستشار القضائي للحكومة يهودا فاينشطاين طالبه فيها بتقديم رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو للمحاكمة لتعمده الإساءة الى النواب العرب والتحريض ضدهم وتوجيه القول لهم: "التجمّعيون و الشيوعيون يرفعون اعلام داعش".

" رئيس الحكومة المسؤول الاول عن هذه الاوضاع"

وجاء في رسالة عودة أن هذه المقولة في ظل هذه الاوضاع تسبب اشكاليات كبيرة على كافة المستويات، في خضم الأجواء الصعبة التي تسود البلاد، وتثير المزيد من التحريض والعداء ضد المواطنين العرب وقياداتهم. وأوضح عودة في رسالته "أن أقوال نتنياهو تفتقر الى أي دليل، وتسبب المزيد من العداء ضد جمهور واسع، وهو أمر يعاقب عليه القانون بموجب قانون (منع التشهير) .
وتوجه عودة للمستشار القضائي للحكومة للتحقيق في أقوال نتنياهو وتقديمه للمحاكمة بسبب اقواله هذه، وتحمل المسؤولية عن استمرار التحريض ضد الجماهير العربية وبث الأكاذيب والاقوال غير المسؤولة من اجل زيادة الاحتقان والكراهية ضد الجماهير العربية.
وقال عودة في رسالته ان رئيس الحكومة المسؤول الاول عن هذه الاوضاع، وهو  يواصل تحريضه ضد الجماهير العربية وقيادتها، وكان من الأجدر به ان يسمع جيدًا ما يقوله اعضاء القائمة المشتركة.

"فقط إنسان مع عقلية إجرامية ممكن أن يتهم النواب العرب بحمْل أعلام داعش"
وقال عودة على نتنياهو " ان يتوقف عن بث الأكاذيب والتحريض، وان يرى ما يقوم به اعضاء القائمة المشتركة من اجل وقف سفك دم المواطنين الأبرياء من الشعبين، ووقف التحريض ضد الجماهير العربية ولجم ارباب اليمين في حكومته وخارجها الذين يحرضون ضد المواطنين العرب وضد اعضاء القائمة المشتركة، لان هذه العنصرية المتفشية هي الارهاب الحقيقي الذي يهدد العيش المشترك للشعبين في هذه البلاد".
وأكد عودة أن "داعش" عدوّ للبشرية، وفقط إنسان مع عقلية إجرامية ممكن أن يتهم النواب العرب بحمْل أعلام داعش.


النائب ايمن عودة


رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو- تصوير AFP

 لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق