اغلاق

عباس: سنقدم ملفات أخرى للمحكمة حول الإعدامات الميدانية

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس "أن الفلسطينيين سيواصلون النضال السياسي والوطني والقانوني، ولن نبقى رهينة لاتفاقيات لا تحترمها إسرائيل".
Loading the player...

وأضاف الرئيس في خطاب متلفز وجهه للفلسطينيين، مساء اليوم "أن الهجمة العدوانية الإسرائيلية المتصاعدة تشكل تهديداً للسلام والاستقرار، وينذر بإشعال فتيل صراع ديني يحرق الأخضر واليابس في المنطقة والعالم أجمع"، مؤكداً "أن ذلك يدق ناقوس الخطر أمام المجتمع الدولي للتدخل الايجابي قبل فوات الأوان" .
وشدد على "مواصلة العمل للإنضمام إلى المنظمات والمعاهدات الدولية، وأن ملفات حول الاستيطان والعدوان على غزة والأسرى وحرق عائلة الدوابشة والفتى الشهيد محمد أبو خضير قدمت للمحكمة الجنائية الدولية" .
مؤكداً على "أن ملفات أخرى ستقدم للمحكمة حول الإعدامات الميدانية التي تمارس بحق أبنائنا وبناتنا وأحفادنا، وأضاف "من يخشى القانون الدولي والعقوبات فعليه أن يكف عن ارتكاب الجرائم بحق شعبنا".

" لن نقبل بتغيير الوضع في المسجد الأقصى المبارك "
وتابع الرئيس: " لن نقبل بتغيير الوضع في المسجد الأقصى المبارك، ولن نسمح بتمرير أية مخططات إسرائيلية تستهدف المساس بقدسيته وإسلاميته الخالصة، فهو حق لنا وحدنا، للفلسطينيين وللمسلمين في كل مكان".
وأوضح "أن السلام والأمن والاستقرار لن يتحقق إلا بإنهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطين المستقلة بعاصمتها القدس على خطوط الرابع من حزيران 1967، داعياً الفلسطينيين للتلاحم والوحدة واليقظة لمخططات الاحتلال الرامية إلى إجهاض مشروعنا الوطني، ونحن لن نتوانى بالدفاع عن أبناء شعبنا وحمايتهم وهذا حقنا" .

تعقيب ديوان رئيس الوزراء نتنياهو على كلمة أبو مازن
وجاء في بين عممه أوفير جندلمان المتحدث باسم رئيس الوزراء نتنياهو للإعلام العربي، وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما : " الكلمة التي ألقاها أبو مازن هذا المساء كانت تحريضية وكاذبة. الفتى الذي تحدث عنه حي ويرقد في مستشفى هداسا بعد أن قام بطعن طفل إسرائيلي كان يركب دراجته الهوائية. بينما تحافظ إسرائيل على الوضع القائم في جبل الهيكل-الحرم الشريف، أبو مازن بكلامه التحريضي يستخدم الدين بشكل سخري وبذلك يؤدي إلى ارتكاب عمليات إرهابية " .


الرئيس الفلسطيني محمود عباس ، تصوير AFP

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق