اغلاق

الاتيرة: اسرائيل تمارس تلويثا بيئيا بالقدس والضفة الغربية

اعتبرت رئيس سلطة جودة البيئة المهندسة عدالة الاتيرة " بأن الاحتلال الاسرائيلي في مدينة القدس وفي الاراضي الفلسطينية المحتلة يمارس أبشع واغرب ،



عملية تلويث بيئي يشهدها العالم لمدينة بكاملها اذ يستهدفها بسرقة بيئة شعب يضرب في جذور تاريخ المدينة وتحويلها وتحويرها لصالح شعب اخر غريب عنها ".
جاءت اقوال الاتيرة خلال كلمة لها في دورة المؤتمر الاسلامي السادس لوزراء البيئة المنعقد في مملكة المغرب تحت عنوان " التغيرات المناخية: تحديات المستقبل من أجل تنمية مستدامة " بمشاركة العديد من الدول العربية وبتنظيم من الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي والمنظمة الاسلامية للتربية والثقافة والعلوم " إيسيسكو" وبرعاية المملكة المغربية.
وشددت في كلمتها " بان لا تنمية مستدامة في ظل وجود الاحتلال الاسرائيلي الذي يسيطر على الارض والمصادر الطبيعية ويتحكم بكل مقدراتنا معتبرة وجود الاحتلال يزيد من الاثار والضغوطات التي يسببها تغير المناخ ويزيد الأمور صعوبة وتعقيدا ".
وطالبت الاتيرة " الدول كافة والوكالات المتخصصة ومؤسسات منظومة الامم المتحدة مواصلة دعم الشعب الفلسطيني للتخلص من هذا الاحتلال الغاشم ومساعدته في ان يصبح طرفا في الاتفاقيات الدولية البيئية على طريق نيل حقوقه في تقرير المصير والاستقلال والحرية ".

" الاحتلال تحد بيئي اخر "
واكدت " بان دولة فلسطين التي تقع تحت الاحتلال تراقب بقلق عميق التحديات البيئية والمناخية التي تواجه العالم اجمع والتي ان لم تعالج بشكل جدي وفعال فستكون وبشكل متزايد مصدرا لعدم الاستقرار وتهديد للأمن والسلم العالميين، مشيره بان فلسطين تواجه تحديات اخرى كالاحتلال الاسرائيلي وانتهاكاته المستمرة على الارض، حيث  يشكل عائقا اساسيا في عملية التنمية سواء بمفهومها المستدام او غير المستدام  ويحول دون سيطرتنا على موردنا الطبيعية لا سيما المياه التي تعتبر من الموارد الشحيحة جدا في منطقتنا".
وتطرقت الاتيرة في كلمتها بالحديث عن " تفاقم الوضع البيئي في قطاع غزة جراء الحروب المتعاقبة والعقاب الجماعي لما يقارب 2 مليون نسمة والمتمثل بالحصار المفروض عليه منذ سنوات وتقيد حركة المواطنين والسلع الامر الذي ينظر بالكوارث لا سيما ما يتعلق بالمياه، بالإضافة الى معاناة قطاع غزة من تلوث واستنزاف مصادر المياه المتمثلة بالحوض الساحلي، حيث ان نسبة المياه الصالحة للشرب في هذا الحوض لا تتعدى 5% من الكميات المتاحة" .
واوضحت الاتيرة " جهود دولة فلسطين في قضية تغير المناخ العالمية، بتشكيل لجنة وطنية عليا تعنى بتغير المناخ ووضع السياسات العامة في هذا الخصوص،  واكدت بان دولة فلسطين ليست عضو في اتفاقية تغير المناخ  الا انها تعكف حاليا على اعداد التقرير الوطني الأول حول الانبعاثات وهو أحد التقارير الهامة التي تعمل الدول على اعدادها ".

" حوكمة بيئية فلسطينية "
وعلى صعيد الحوكمة البيئية اشارت الاتيرة الى " أن فلسطين أقرت القانون الخاص بحماية البيئة منذ العام 1999 وتعديلاته في العام 2013 وما صدر عنه من لوائح تنفيذية، الى جانب العديد من القوانين الاخرى كقانون الصحة العامة وقانون الطاقة المتجددة وقانون الزراعة وقانون المياه وقانون الصيد وقانون المدن الصناعية وقانون الهيئات المحلية والتنظيم والبناء وقانون الصناعة وقانون المصادر الطبيعية وقانون المرور وقانون الحرف والصناعات والمخطط الوطني لحماية الموارد الطبيعية والمعالم التاريخية ضمن مشروع التخطيط المكاني المتكامل، والعديد من المواصفات البيئية والتعليمات الفنية الالزامية ".


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق