اغلاق

اليوم: القوى الوطنية والاسلامية تعلن الاستنفار في الخليل

دعت القوى الوطنية والاسلامية في محافظة الخليل، لمسيرة غضب اليوم الثلاثاء بعد صلاة الظهر من مسجد الحرس باتجاه دوار ابن رشد وسط الخليل للمطالبة باسترداد


مجموعة صور من المواجهات والمسيرات في الضفة الغربية-تصوير وفا

جثامين الشهداء المحتجزين.
وأفادت مصادر فلسطينية انه "وصل عدد الشهداء المحتجزين في محافظة الخليل 11 جثمان شهيد، من ضمنهم فتاتين".
وقالت القوى الوطنية والاسلامية في بيان صادر عنها:"نستنفر أبناء محافظة الخليل للمشاركة اليوم الثلاثاء في المسيرة الجماهيرية التي ستنطلق بعد صلاة الظهر، وذلك للمطالبة بتسليم جثامين شهداء المحافظة المحتجزين لدى الاحتلال حتى اللحظة، ومؤازرة لعائلات الشهداء في المحافظة".
كما دعت عائلة ابو اسنينة في الخليل، أبناء المحافظة للمشاركة في المسيرة، وقالت العائلة: "ندعو اهلنا في المحافظة للنزول اليوم الى الشوارع للمطالبة باسترداد جثامين ابنائنا الابطال الذين تحتجزهم قوات الاحتلال وخاصة الشهيدتين بيان أيمن العسيلي ودانيا جهاد ارشيد الحسيني".
وأضافت العائلة: "خروجكم تعبير عن حب الوطن والشهداء وعائلاتهم، ونعلم جيداً وكما عهدناكم أنكم الاوفياء لدماء شهدائنا العظام".

الصحة: 18 شهيداً في الخليل منذ بداية الشهر الجاري
وفي السياق ذاته، دعا حزب الشعب الفلسطيني في محافظة الخليل "كافة رفاقه ورفيقاته وجماهير شعبنا الباسل للمشاركة الفاعلة في يوم الغضب الشعبي الذي اعلن في محافظة الخليل".
وقال الحزب: "ندعو للمشاركة الواسعة في المسيرات الجماهيرية التي سوف تنطلق في مدينة الخليل بعد الظهر تحت راية العلم الفلسطيني، للمطالبة باسترداد الجثامين الطاهرة لشهداء وشهيدات شعبنا".
وقالت وزارة الصحة الفلسطينية انه "منذ بداية الشهر الحالي ارتقى في محافظة الخليل 18 شهيداً بضمنهم الشهيدتين: الطفلة دانيا جهاد ارشيد الحسيني 17 عاماً والشهيدة الطفلة بيان أيمن العسيلي 16 عاماً".

القوى الوطنية والاسلامية في رام الله: ندعو للتصعيد الميداني
كما دعت القوى الوطنية والاسلامية في محافظة رام الله والبيرة إلى "اعتبار اليوم الثلاثاء يوماً للتصعيد الميداني المفتوح ضد الاحتلال ومستوطنيه، بحيث تنطلق مسيرة من شارع رام الله نابلس القديم عند الساعة الواحدة ظهرا باتجاه حاجز بيت ايل".
ودعت القوى إلى "أن يكون يوم الجمعة 30/10 /2015 يوم غضب شعبي في وجه الاحتلال تنطلق فيه المسيرات من امام المساجد ومراكز المدن باتجاه مناطق التماس تكون مسيرة رام الله والبيرة باتجاه حاجز بيت ايل الاحتلالي ردا على جرائم الاحتلال بحق شعبنا واطفالنا".
ودعت القوى إلى "مواصلة الهبة الشعبية لشعبنا وللتواصل الفعاليات الجماهيرية ولتتسع دائرة هذا الفعل اليومي في القرى والارياف وكافة مناطق الاحتكاك والتواجد الاحتلالي".





















لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق