اغلاق

وزير الاتصالات يشارك في المنتدى العالمي للاتصالات بكوريا

شارك وزير الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات أ. د. علام موسى في المنتدى العالمي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات 2015 والذي إنعقد في كوريا الجنوبية في الفترة



ما بين 15-20 من نوفمبر الجاري بتنظيم من "الوكالة الوطنية لتكنولوجيا المعلومات الكورية".
ويهدف هذا المنتدى لتطوير التعاون والشراكة بين الاطراف الدولية المتعددة  في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات , التحول الالكتروني وأثره في تحسين جودة الحياة وتطوير الاقتصاد والتنمية المستدامة, حيث ناقش المؤتمر، دور تكنولوجيا المعلومات في توفير بيئة تمكينيه للخدمات العامة، وتحسين الاتصالات ذات النطاق العريض والشبكات الاساسية، وبناء المدن الذكية ودورها في التنمية المستقبلية المستدامة، ناهيك عن النتائج والطريق للتعاون المستقبلي، وشمل العديد من مجموعات نقاش ومحاور متعددة في المنتدى.
وأشاد د. موسى خلال كلمته بالدور الذي تلعبه جمهوريه كوريا الحنوبية والشعب الكوري  على المستوى الدولي من تقديم الدعم الفني والتكنولوجي ونقل وبناء خبرات في شتى المجالات والاسهام في تقدم البشرية، وخاصة التعاون والدعم الذي تقدمة للشعب الفلسطيني ومؤسساته لبناء دولة فلسطين الحديثة، مشيداً بالإنجازات التي حققتها كوريا على صعيد تكنولوجيا المعلومات والإتصالات والتي ساهمت بتطوير الاقتصاد في البلاد.
واستعرض الوزير موسى "كل القيود والمعيقات التي يفرضها الاحتلال الاسرائيلي"، مؤكداً في الوقت ذاته "أن المجتمع الفلسطيني لديه الإرادة والطموح، ويمتلك مجموعة من الثروات الطبيعية التي تشكل مقومات متميزة للاستثمار في البلاد إذا ما أحسن استغلالها والاستفادة منها، مبدياً أمل الشعب الفلسطيني في أن يجد من طرف جمهوريه كوريا الجنوبية مزيداً من المشاركة والعون والمساعدة وخصوصا للاستثمار في الثروات المتاحة في فلسطين وعلى رأسها جيل الشباب، الذي يمتاز بقدر عالي من التعليم والكفاءة المهنية ويمتلك الارادة والطموح والرغبة في بناء الوطن، وفق أحدث الأسس ومعايير بناء الدول والمجتمعات" .
 وأضاف "لدينا ثروة سياحية دينية وتاريخيه حيث ان فلسطين مهد الديانات الثلاث فيها أولى القبلتين وثالث الحرمين وكنيسة المهد والقيامة وفيها ولد المسيح عليه السلام بالإضافة الى الاثار من الحقب الرومانية والكنعانية والإسلامية، وارض زراعية خصبة، يمكن ان تدر دخلا عاليا فيما لو استغلت بالشكل الأمثل لزيادة الانتاج وتوفير الاسواق لتصدير المنتجات، وشمس ساطعة في معظم ايام السنة، وإذا ما أحسن استغلالها فستحقق لنا مصدرا رخيصا ونظيفا ومستقرا للطاقة البديلة،  هذا الى جانب الثروات الطبيعية التي في باطن الارض والتي نأمل ان نمتلك السيطرة عليها والقدرة على التنقيب  عنها واستخراجها استغلالها لمصلحة الشعب".
كما وشارك الوزير في العديد من النقاشات والحوارات والجولات الميدانية في عدد من مراكز الإبداع والتطوير التكنولوجي والشركات الناجحة، حيث إطلع على إنجازات كوريا في هذا المجال.
 
لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق