اغلاق

الشارقة تستعد لتنظيم أوبريت ‘وطن الأمل‘ بمشاركة الجسمي

تنظم لجنة احتفالات إمارة الشارقة باليوم الوطني الـ44، في الساعة الثامنة من مساء يوم الأربعاء المقبل الثاني من ديسمبر 2015، في جزيرة العلم بالشارقة،



العرض المسرحي الغنائي "وطن الأمل"، من كلمات شاعر الوطن مصبح بن علي الكعبي، وألحان خالد ناصر، وبمشاركة الفنانيين حسين الجسمي، وجاسم محمد، وأروى، والفنان السعودي اسماعيل مبارك، واخراج الدكتور محمد يوسف.
ويستمد هذا العرض، الذي يتضمن ست لوحات غنائية ومسرحية، فكرته من شعار "روح الاتحاد" ليحكي قصة تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة وتطورها على مدى العقود الأربعة الماضية، ويعكس بطولات وتضحيات الرعيل الأول من مؤسسي دولة الاتحاد وعلى رأسهم المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ويعبّر عن تضحيات شهداء الوطن الذين سطروا حبهم للإمارات بدمائهم.
وقال خالد جاسم المدفع، رئيس لجنة احتفالات إمارة الشارقة باليوم الوطني الـ44: "ركزنا في خطتنا المتعلّقة باحتفالات الشارقة باليوم الوطني، على إبراز التضحيات العظيمة التي قدمها مؤسسو دولة الإمارات، وإسهاماتهم الكبيرة التي بذلوها من أجل رفعة إماراتنا الحبيبة، وعملهم الدؤوب من أجل مستقبل مشرق للأجيال، والتي نجني ثمراتها اليوم على الأصعدة كافة، وهدفنا من ذلك هو التوثيق لهذه التضحيات، وغرسها في نفوس أطفالنا وشبابنا، ليستلهموا منها الدروس والعبر التي تزيد من محبتهم لقادتهم وافتخارهم بوطنهم".
وأضاف المدفع: "من هذا المنطلق يأتي تنظيمنا لهذا العرض المسرحي الغنائي المستوحى من التراث الإماراتي الذي تزخر لوحاته ومشاهده بالتضحيات والبطولات وحب تراب الوطن، والذي يفرد حيزاً كبيراً لتطورات الأحداث التي تشهدها المنطقة، مسلطاً بذلك الضوء على سيرة الشهداء".
وتجسد أولى لوحات هذا العرض المسرحي الغنائي المراحل التاريخية التي مرت بها دولة الإمارات العربية المتحدة، فيما تتناول اللوحة الثانية العلاقات الاخوية التي تربط بين أبناء دول مجلس التعاون الخليجي، وتستعرض اللوحة الثالثة تاريخ القوات المسلحة الإماراتية.
وتحمل اللوحة الرابعة عنوان "شهداء الوطن.. مواكب المجد"، وتتناول بطولات شهداء الإمارات وتضحياتهم، فيما تبيّن اللوحة الخامسة قوة وصمود الأم الإماراتية، ودورها المهم في تربية أبنائها، وتشجيعهم للالتحاق بالقوات المسلحة، وتركز اللوحة السادسة والأخيرة على تعزيز الولاء للوطن، وأهمية الدفاع عنه.
وسيشارك في بعض لوحات العمل، مجموعة من الشباب المنتسبين للخدمة الوطنية، ويصاحبها عزف للموسيقى العسكرية والمؤثرات الصوتية، وعروض خاصة بالتدريبات العسكرية القتالية يؤديها الشباب على أرض المسرح. كما يشارك في أداء اللوحات طلاب وطالبات مدارس منطقة الشارقة التعليمية وعدد من الفرق الشعبية.











لدخول لزاوية الفن اضغط هنا
لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق