اغلاق

كويكب عملاق يحتفل برأس السنة الجديدة مع سكان الأرض

حذر علماء الفيزياء الفلكية من ان كويكباً ضخماً سيقترب من الأرض في عيد الميلاد، ويمكن ان يسبب مشاكل عديدة. واعلن خبراء وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا"،



ان هذا الكويكب "SD220 2003" يشكل خطرا كبيرا بالنسبة للأرض، حيث بإمكانه تحفيز ثوران البراكين ووقوع زلازل قوية. وحسب توقعاتهم سيصل الى كوكب الأرض يوم 25 ديسمبر الجاري.
من جانبه يقول البروفيسور فلاديمير ليبونوف من جامعة موسكو، رئيس مختبر مراقبة الفضاء، "أولا هذا لن يكون في هذه السنة، وثانيا – تم اكتشاف هذا الكويكب قبل 15 سنة مضت وهو تحت المراقبة المستمرة وقد حددنا مداره. ولكن مداره يمكن ان يتغير حقا ونادرا ما يقترب من كوكب الأرض. وهو سيمر حاليا بالقرب من الأرض بالمقاسات الفضائية، حيث سيكون على مسافة 20 مليون كيلومتر منها. ولكنه لن يقترب في المرات الخمس المقبلة أكثر من مسافة 1.5 مليون كيلومتر من الأرض. وقطر هذا الكويكب يزيد على الـ 1000م".

لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالم الفضاء
اغلاق