اغلاق

طرد غنايم من لجنة المعارف بعد مواجهة مع فورير حول المدنيات

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من المكتب البرلماني للنائب مسعود غنايم ، حول طرده من جلسة لجنة المعارف بعد مواجهة مع النائب فورير . وجاء في البيان :


النائب مسعود غنايم
 
" قدّم النائب عن الحركة الإسلامية مسعود غنايم (القائمة المشتركة)، استجوابا لوزير التربية والتعليم حول إصدار الكتاب الجديد في موضوع المدنيات باللغة العربية دون وجود مترجم مهني للغة العربية يتابع عمل اللجنة المهنية لموضوع المدنيات" .
وجاء في استجواب النائب غنايم أن "الوزارة أعلنت، امس الثلاثاء، عن المصادقة على الكتاب الجديد لموضوع المدنيات باللغتين العبرية والعربية، وقد علمتُ أن الوزارة استعانت بمعلمين ومفتشين عاديين لترجمة الكتاب للعربية، وأنه لا يوجد هناك وظيفة رسمية لمترجم مهني للغة العربية، الأمر الذي من شأنه أن يمسّ بجودة الترجمة وبالصياغة، وبالتالي بفهم الطلاب للمادة، علما وأن موضوع المدنيات هو أحد المواضيع الحساسة والهامة التي يثار حولها مؤخرا العديد من الخلافات ووجهات النظر".
وفي سياق متصل، تم، أمس الثلاثاء، طرد النائب مسعود غنايم من جلسة لجنة التربية التابعة للكنيست التي عقدت بمبادرة النائب د. يوسف جبارين وبحثت موضوع إعادة صياغة كتاب المدنيات "أن نكون مواطنين في إسرائيل"، وذلك بعد مواجهة حادة بين النائب غنايم وبين عوديد فورير عضو الكنيست المتطرف عن "يسرائيل بيتنو".
وكان النائب غنايم قد انتقد خلال جلسة لجنة التربية تركيز الوزارة على يهودية الدولة في الكتاب والمنهاج، وإقصاء الموقف والرواية العربية الفلسطينية، قائلا: "إن كتاب المدنيات من المفروض أن يعكس المواقف والشرائح الموجودة، ومنها موقف ورواية الأقلية العربية الفلسطينية، لا أن يقصيها ويغلّب رأيا واحدا، كذلك من المفروض أن يربّي الكتاب والمنهاج للتعددية وقبول الآخر وليس لسيطرة الخطاب اليهودي الصهيوني على المنهاج. كما أن الكتاب يقوم بتجزئة الأقلية العربية في إسرائيل إلى مجموعات طائفية، وهو أمر مرفوض..".
هنا، قام عضو الكنيست المتطرف عوديد فورير بمقاطعة النائب غنايم ومهاجمته ووصفه بأنه "ينشر الأكاذيب".
فرد عليه النائب غنايم: "أنت الكاذب والفاشي، وما نقوله هو الحقيقة التي ترفض رؤيتها.. اصمت..".
ونتيجة لهذه المشادة الكلامية تم إخراج النائب غنايم من الجلسة التي تميزت بالحدّة والسخونة ".

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق