اغلاق

وزارة التربية تنظم ورشة عمل حول المهارات الحياتية

عقدت وزارة التربية والتعليم العالي ورشة عمل حول إدماج المهارات الحياتية في البيئة التعلمية، ضمن برنامج المدرسة صديقة الطفل، تناولت محاور العمل واليات المتابعة"،



وذلك عبر الإدارة العامة للصحة المدرسية، وبدعم من اليونيسيف وبالتعاون مع الإدارات الممثلة في اللجنة الفنية للمدرسة صديقة الطفل.
وخلال افتتاحها للورشة أشارت منسقة برنامج المدرسة صديقة الطفل حنان عابد من الإدارة العامة للصحة المدرسية إلى أهمية  توفير البيئة التربوية المعززة للمهارات الحياتية لما لها من انعكاس على بنية الطفل الوجدانية والنفسية والاجتماعية وكذلك على تبنيه السلوكيات الصحية وزيادة الوعي البيئي وتعزيز قيم المواطنة وهو ما تقوم عليه برامج الصحة المدرسية المختلفة.
كما استعرضت أهم ما تم انجازه في مجال المهارات الحياتية وما سيتم العمل عليه في المرحلة القادمة، ونتائج المتابعة والتقييم لمؤشر امتلاك الطلبة المهارات الحياتية .
وقالت إن المنهاج الفلسطيني يتضمن العديد من الأنشطة المرتبطة بالمهارات الحياتية، هناك حاجة ماسة لإبرازها وتوظيفها بشكل فعال.
من جانبه بين مراد عبد الغني من الإدارة العامة للإشراف التربوي الأهداف الخاصة للتدريب واستعرض المكونات العامة لدليل المعلم "دليل أنشطة اثرائية في المهارات الحياتية لمعلم المرحلة الأساسية" والآليات المتوقعة لتنفيذ أنشطته.
كما قام  ممثل الإدارة العامة للتخطيط  د. سرمد التايه بإدارة جلسة نقاش حول المنهجية التي سيتم اتباعها لقياس اثر تدريب المهارات الحياتية وتنفيذ الأنشطة الاثرائية على معارف وتوجهات كل من الطلبة والمعلمين في المدارس المستهدفة.
حضر الورشة ممثلين عن أقسام الصحة والإشراف  ومعهد التدريب الوطني ومديري المدارس في خمس محافظات (القدس، رام الله، الخليل، طولكرم، نابلس).



    

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق