اغلاق

‘المستقلة‘ تجتمع لتجنيب القطاع الصحي معاناة الانقسام

عقد تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة برئاسة الدكتور ياسر الوادية عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير اجتماعا هاما في مقره الرئيسي في مدينة غزة ،



لبحث الخطوات العملية لإبعاد القطاع الصحي عن خلافات حركتي فتح وحماس السياسية ومواجهة تدهور قطاع الخدمات الصحية في قطاع غزة ، وإعانة أفراد الشعب الفلسطيني في القطاع المحاصر منذ 10 سنوات على وقف دفعهم لفاتورة الانقسام وتحملهم اليائس لنقص الكهرباء والوقود والدواء وتلف أجهزة غسيل الكلى والأخطاء الطبية وبيروقراطية التحويلات الطبية العاجلة، مشددة على رفضها لحالة التجاهل الممارسة  واللامسئولية في عدم اتخاذ أي خطوة للأمام في تنفيذ اتفاق المصالحة من كل من وقع على تنفيذ بنوده. 
وذكر الدكتور نعيم أيوب عضو قيادة تجمع الشخصيات المستقلة : " أن اللجنة الصحية داخل التجمع تعمل منذ أعوام على حل قضايا الانقسام التي تعزز انهيار القطاع الصحي مثل أزمة شركات النظافة وإضرابها عن العمل ومتابعة سرعة توريد الدواء اللازم لقطاع غزة ونقصه في المستودعات الطبية بشكل متواصل، مضيفا أننا في تجمع الشخصيات المستقلة ماضين في طريقنا لتوحيد الصوت الشعبي لتحقيق المصالحة وإعادة الثقة بين حركتي فتح وحماس وبذل كافة الجهود مع كافة الأطراف لوضع المصلحة الفلسطينية والشعبية فوق كل الاعتبارات والخلافات الحزبية ".
ودعا منسق اللجنة الصحية " لإبعاد خلافات الانقسام فورا عن القطاع الصحي والنظر بواقعية لمعاناة أبناء شعبنا وتنفيذ اتفاق المصالحة لأجل المواطن الذي يتحمل الحصار والعدوان والانقسام بمفرده دون أي تدخل لإعانته "، مشيرا الى " أن الاجتماع ناقش أفكارا عديدة لتطبيقها خلال المرحلة المقبلة تنتظر تكاتف الجميع وعزيمة تواجه الانقسام وتداوي جروح الجسد الفلسطيني الذي يدمي منذ منتصف يونيو 2007  " .



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق