اغلاق

كويكبان يزوران مشارف الأرض في رأس السنة

سيزور كويكبان اسماهما 2015 YT1 و2015 YP1 مشارف قريبة للأرض في 30 ديسمبر وليلة عيد رأس السنة، وسيمران على بعد 5.2 و16 مليون كيلومتر من الأرض.


وقد أورد مركز دراسة الكواكب الصغرى التابع للاتحاد الدولي لعلماء الفلك هذه المعلومات، حيث يمر كويكب واحد أو حتى عدد من الكويكبات الصغيرة يوميا على مسافات تساوي عشرات أضعاف المسافة بين الأرض والقمر. ولا تجسد هذه الأجسام الفضائية الصغيرة أي خطر لسكان الأرض مع أن علماء الفلك يراقبونها بانتباه بعد حادث سقوط نيزك بالقرب من مدينة تشليابنسك في فبراير/شباط عام 2013، طبقا لما ورد بوسائل اعلام.
يتميز الكويكبان المذكوران بحجم متواضع نسبيا، حيث لا يزيد قطر أولهما عن 24 مترا، بينما يقارب قطر الكويكب الآخر الـ100 متر.
ويخطئ العلماء في احتساب مسارات الكويكبات أحيانا. ومن أبرز الأمثلة على ذلك الكويكب 2015 YB الذي كان مفترضا أن يمر على مسافة قصيرة جدا من الأرض تساوي 58.5 ألف كيلومتر فقط يوم السبت الماضي 19 ديسمبر/كانون الأول. فبعد تجديد الحسابات أصبح واضحا أن هذا الكويكب سيبتعد عن الأرض ولهذا شطبه مركز دراسة الكواكب الصغرى من قائمة الأجسام الفضائية المطلوبة مراقبتها.

لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من عالم الفضاء اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالم الفضاء
اغلاق