اغلاق

الخطوط الجوية اليونانية ترد على احتجاج د. عريقات

رد رئيس مجلس ادارة الخطوط الجوية اليونانية على احتجاج د.صائب عريقات على اجبار الركاب الفلسطينيين على النزول من الطائرة بالاعتذار والتعهد بمنع تكرار مثل هذه التصرفات.


د. صائب عريقات  - تصوير getty image

واعربت الشركة اليونانية عن "اسفها لهذا الحدث الذي وقع مع طائرة A3 928 برحلتها الى تل ابيب"، موضحة "ان رد فعل طاقم الطائرة كان صعبا للغاية صوب تأمين السلامة والراحة للركاب"، مؤكدة "رفضها أي إمكانية للتمييز بين الركاب" .
وقالت الشركة "أن أفراد طاقم الطائرة حاول لأكثر من ساعة و30 دقيقة حل الاشكالية، ولكن للاسف مع الوقت كل الامن المتواجد بالمكان شعروا بوجود مبرر لايقافهم، وكان هناك ردة فعل غير عادلة من قبل مجموعة من الركاب، وراكبين اثنين لا يشعران بالراحة للسفر واكمال الرحلة".
وقالت الشركة انه "من منطلق الحرص على راحة وسلامة الركاب في هذه الرحلة، قدمنا اقتراحا للراكبين الاثنين بالمبيت على حساب الشركة لليوم التالي حتى يتمكنا من السفر في اليوم التالي، وعلمنا ان هذين الراكبين يحملان اوراق ثبوتية اسرائيلية، وعدد آخر من الركاب يحملون هذه الوثائق اذا لم يحدث اي تمييز".
واعربت الشركة عن اسفها لهذا الحادث، قائلة "انه امر غير مسبوق ولم يحدث مع الشركة في تجربتها الواسعة خلال الطيران لسنوات عديدة في الشرق الاوسط". واضافت "نحن نحترم جميع الركاب بالسفر دون اي تمييز عنصري".

عريقات: أطالب بتعويض المواطنين الفلسطينيين عن هذه المعاملة العنصرية
وقالت الشركة "انها تواصلت مع ممثلي منظمة التحرير الفلسطينية في اليونان وطلبت لقاء لشرح ما حدث".
وكان أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات ندد أمس الأربعاء بشدة بما وصفه بـ "السلوك العنصري" لراكبين إسرائيلييَن أصرّا على إنزال مسافرَين فلسطينيين من على متن الرحلة الجوية اليونانية "أيجة" وإذعان طاقم الطائرة لطلب الإسرائيليين. ووصف عريقات ما جرى مع المسافرين الفلسطينيين بانه سابقة خطيرة، مطالبا "بتعويض المواطنين الفلسطينيين عن هذه المعاملة العنصرية". وأعرب عريقات عن الاستياء الشديد من المعاملة التمييزية التي تلقاها المسافرين الفلسطينين على متن الطائرة المغادرة الأحد الماضي من أثينا إلى تل أبيب، حيث لم تغادر الرحلة إلا أن تم إنزال الركاب الفلسطينيين بتحريض من الإسرائيليين".
ودعا الحكومة اليونانية إلى "اتخاذ إجراءات مباشرة وصارمة ضد هذا السلوك العنصري، بما في ذلك تعويض الركاب الفلسطينيين عن هذه المعاملة العنصرية والاعتذار لهما". وأشار عريقات الى "أن هذا السلوك الشاذ يذّكر بأسوأ حقب الفصل العنصري في جنوب أفريقيا التي لا تختلف عن السياسات التي تنتهجها حكومة الاحتلال والتي غذتها في أوساط شعبها تحت ذريعة ما يسمى بالامن".


الصورة للتوضيح فقط  ، تصوير : ويكيبيديا 

اقرأ في هذا السياق:
اثر طلب يهود اسرائيليين: انزال مسافرين عرب من طائرة يونانية

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق