اغلاق

بلدية الخليل وسلطة النقد تبحثان تحسين الحياة الاقتصادية

بحث الدكتور داود الزعتري رئيس بلدية الخليل في مكتبه مع محافظ سلطة النقد الفلسطينية عزام الشوا سُبل تحسين الحياة الاقتصادية في الخليل ، والاطلاع على اوضاعها عن كثب،



وكان ذلك بحضور نائب رئيس بلدية الخليل جودي ابو اسنينه وعضوا المجلس البلدي محمد عمران القواسمي والدكتور صلاح الزير الحسيني .
بدوره ، رحب الدكتور الزعتري بالضيف، مبيناً الوضع العام في المدينة ، شارحاً "الحالة الاقتصادية التي تراجعت منذ الاحداث الاخيرة القائمة جراء انتهاكات الاحتلال الاسرائيلي ، مؤكداً ان هناك تزايد ملموس في اعداد البطالة وخاصة في صفوف طلبة الجامعات الخريجيين"، مبيناً "صعوبة الحياة في المدينة نتيجة الاغلاقات المستمرة على مداخل المدينة وبلدات المحافظة من قبل الاحتلال التي أدت الى تراجع كبير في  الحركة الاقتصادية ، موضحاً معاناة المواطينن في المناطق المحاذية للمستوطنات" .
واستعرض الدكتور الزعتري، "الخدمات التي تقدم للمواطنين، من خلال البلدية الإلكترونية"، مبيناً "ان بلدية الخليل في خطوات متقدمة ، وتعمل على تعزيز الدفع المسبق والتطور الإلكتروني المتواصل فيها، مؤكداً ان ذلك ينعكس إيجاباً على المواطن في تسهيل حصوله على الخدمة في أقل جهد ووقت ممكن، ناهيك عن الخصومات التي تقدمها البلدية للمواطنين في دفع رسوم المياه والكهرباء" .
وحث الدكتور الزعتري سلطة النقد، على "ضرورة التركيز في تقديم الخدمة المجتمعية ، على ان تكون في النواحي الابداعية من خلال التوجه الى الجامعات الفلسطينية وخاصة الطلبة أصحاب المشاريع الابداعية، وتطوير مشاريعهم ومنحهم الفرصة في تشغيلها وتطورهم المستدام الذي يقلل من نسبة البطالة في المجتمع، ويخلق فرص للشباب الفلسطيني" .
من جانبه، أكد الشوا على "اهتمام سلطة النقد في محافظة  الخليل التي تعاني الامرين نتيجة الانتهاكات المستمرة من قبل الاحتلال والاغلاقات  امام مواطنينها"، وقال الشوا :" ان زيارة الخليل تأتي للاطلاع على الوضع العام فيها والتماس احتياجات المواطنين والنظر بعين الاعتبار لمشاكلهم" .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق