اغلاق

‘جيل‘ تختتم المرحلة الأولى من دعم رواد الأعمال بالشارقة

اختتمت مبادرة "جيل"، المبادرة الريادية التي أطلقها "مجلس سيدات أعمال الشارقة"، بالتعاون مع المؤسسة العالمية "التعليم من أجل التوظيف"، لدعم وتطوير الأفكار


 
الإبداعية لدى رواد الأعمال من الجنسين وبمختلف فئاتهم العمرية بإمارة الشارقة، ورشة عمل "تطوير الأفكار الريادية" التي أُقيمت مؤخراً بمدينة دبا الحصن، بمشاركة 72 مشاركا ومشاركة.
وتعتبر هذه الورشة بمثابة المرحلة الأولى من مبادرة "جيل"، والتي توفر تدريباً مكثفاً في مجال الابتكار وريادة الأعمال جنباً إلى جنب مع التدريب على إدارة الأعمال التجارية، وحزمة الدعم المتكاملة التي توفرها حاضنات الأعمال للسيدات في مدينة دبا الحصن، من أجل دعم التنمية الاقتصادية في الشارقة.
واطلع المشاركون خلال الورشة على سبل تطوير مهاراتهم الإبداعية،  وآليات رصد المشاكل التي قد تواجههم أثناء تنفيذ مشاريعهم الخاصة، كما اكتشفوا مواطن الإلهام لديهم، هذا إلى جانب تدريبهم على كيفية تحويل الأفكار إلى مفاهيم ونماذج، حتى يتسنى تصميمها وإخراجها في شكل مشاريع يمكن تنفيذها مستقبلاً.
وحول الأداور التي يقوم بها مجلس سيدات أعمال الشارقة، وحول تفاصيل هذه الورشة قالت سعادة أميرة بن كرم، رئيس مجلس إدارة مجلس سيدات أعمال الشارقة، ونائب رئيس، مؤسسة "نماء" للارتقاء بالمرأة: "يسعى مجلس سيدات أعمال الشارقة، الذي يعمل تحت مظلة "مؤسسة "نماء للارتقاء بالمرأة" وبتوجيهات ورعاية قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، المؤسس والرئيس الفخري لمجلس سيدات أعمال الشارقة، إلى تطوير إمكانات المرأة وتوفير الدعم الاقتصادي والمهني لها، بما يعزز حضورها الفاعل في الحياة الاقتصادية والاجتماعية، كما يقدم ومن خلال مبادراته المختلفة فرص حقيقية للشباب والخريجين الباحثين عن موطئ قدم لهم في عالم ريادة الأعمال البدء في تأسيس المشاريع التجارية الخاصة بهم في الشارقة".
وأضافت بن كرم: "سعداء بالنتائج التي حققتها هذه الورشة، والتي شهدت مشاركة 60 سيدة، من السيدات الطموحات والراغبات في تطوير أفكارهن الإبداعية والدخول إلى عالم الأعمال، إلى جانب إثنا عشر رجلاً، والذين أظهروا تفاعلاً كبيراً مع البرنامج التدريبي المقدم، ونأمل في أن يستمر هذا التفاعل والحماس في المرحلة الثانية من برنامج المبادرة والتي ستنطلق في شهر فبراير المقبل".
وقد بلغت نسبة النساء المشاركات في الورشة 83% من جملة المشاركين، مما يعكس التفاعل الكبير الذي حُظيت به  مبادرة "جيل" وسط شريحة النساء بالشارقة، ويؤكد رغبتهن الأكيدة في  الدخول إلى عالم ريادة الأعمال، أما فيما يخص الفئات العمرية المشاركة في الورشة، فقد بلغت نسبة المشاركين الذين تتراوح أعمارهم مابين (20-30 سنة) 50% من المشاركين، بينما وصلت نسبة الفئة العمرية من سن (30-40 سنة) إلى 25% ، وبلغت نسبة خريجي الجامعات حوالي 60%، بينما بلغت نسبة العاطلين عن العمل إلى حوالي 68% من نسبة المشاركين.
وحول دلالة هذ الإحصاءات والأرقام، أشارت بن كرم إلى أن هذه الإحصاءات تؤكد على أن مبادرة "جيل" تسعى إلى خلق جيل مبدع من سيدات الأعمال، ومنح الشباب الفرصة الكافية لتطوير مهاراتهم والاستفادة من مواهبهم لصنع مستقبل مثمر وإيجابي لهم ولمجتمعهم، وقالت: "نهدف من خلال تقديم هذا الدعم، إلى تحقيق الغاية الأساسية من"جيل"  والمتمثلة في غرس روح الابتكار والمبادرة في نفوس هؤلاء الشباب والسيدات حتى يتمكنوا من تأسيس أعمالهم الخاصة، مما يساعدهم في لعب الدور المطلوب منهم  في تنمية وتطوير مجتمعاتهم والارتقاء بها على كافة الأصعدة".
واستندت ورشة تطوير الأفكار الريادة في منهجها على أفضل أساليب وطرق التدريب المستخدمة في هذا المجال، حيث طبقت منهج ورشة "تطوير أفكار الشباب الإبداعية" التي ترعاها شركة انتل العالمية، والذي يحتوي على أربع خطوات رئيسية هي، فهم المستخدم، والتكنولوجيا، وطرح الأفكار، والتنفيذ، وقد تم تقسيم المشاركين على 11 فريق، والذين قدموا في نهاية الورشة 11 مقترحاً لمشروعات ريادية يمكن تنفيذها مستقبلاً.
يذكر أن "مجلس سيدات أعمال الشارقة" الذي تأسس عام 2002، يهدف إلى تعزيز بيئة العمل الداعمة للمرأة في الشارقة، وتأهيل السيدات على الدخول في عالم الأعمال الحرة، وتعزيز دورهن في التنمية الاجتماعية والاقتصادية على حد سواء. ويعمل المجلس على تحقيق ذلك من خلال تنفيذ البرامج والأنشطة المتنوعة والتي تشمل المؤتمرات والندوات وورش عمل والدراسات والبحوث، إلى جانب الشراكات مع الهيئات والمؤسسات الحكومية والخاصة، داخل دولة الإمارات وخارجها.
أما "مؤسسة التعليم من أجل التوظيف"، فهي شبكة من المؤسسات غير الربحية، تهدف إلى توفير الفرص الاقتصادية المثمرة للشباب العاطل عن العمل، وتحديدا أصحاب المؤهلات العلمية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتمكنت المؤسسة خلال الفترة الماضية من إبرام اتفاقيات شراكة مع ما يقارب من 2000 شركة ومؤسسة من أجل خلق فرص عمل للشباب في المنطقة.





لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق