اغلاق

رام الله: تشييع جثمان الشهيد المقدسي مصطفى الخطيب

شيعت جماهير غفيرة من رام الله والقدس، ظهر اليوم الأربعاء، جثمان الشهيد مصطفى عادل الخطيب (17 عاما)، الى مثواه الأخير. وانطلق موكب التشييع من مجمع فلسطين


الشهيد مصطفى الخطيب

الطبي الى منزل جد الشهيد في رام الله، حيث ألقيت عليه نظرة الوداع الأخيرة، قبل ان تقام صلاة الجنازة على جثمانه في مسجد جمال عبد الناصر، ويوارى الثرى في مقبرة الشهداء بمدينة البيرة.
وأفادت مصادر فلسطينية ان "السلطات الإسرائيلية اشترطت دفن الشهيد الخطيب خارج مدينة القدس لتسليمه، حيث احتجز في ثلاجات الاحتلال منذ 92 يوما" .
وأضافت المصادر أن "الخطيب من حي جبل المكبر في القدس وقد استشهد في الثاني عشر من تشرين الأول الماضي برصاص الشرطة الاسرائيلية عند باب الأسباط في البلدة القديمة أثناء توجهه الى المدرسة".


تصوير محمد فراج

اقرأ في هذا السياق :
ستشهاد شاب فلسطيني بعدما حاول طعن رجل شرطة بالقدس

لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق