اغلاق

ما وراء تعليمات مكتب نائبة وزير الخارجية الاسرائيلية لمنع استقبال مسؤولين من السويد؟

نشرت وزارة الخارجية الاسرائيلية تعليمات جديدة منها يفهم ، منع اصحاب المناصب الرفيعة من دولة السودي زيارة اسرائيل ، وذلك على خلفية تصريحات وزيرة الخارجية السويدية


وزيرة خارجية السويد مارجو ولستورم، GettyImages


مرجوت فلسطروم التي اتهمت اسرائيل "انها تعدم الفلسطينيين فيما بات يعرف الانتفاضة الثالثة تعدمهم ميدانيا دون محاكمة" .
غير ان هذه التعليمات جاءت اثر فهم خاطئ لتصريحات نائبة وزيرة الخارجية الاسرائيلية تسيبي خوطوبيلي التي قالت ردا على تصريحات وزيرة الخارجية السويدية "الاعدام الميداني للفلسطينين "، ردت خوطوبيلي قائلة :" في السنتين الاخيرتين هناك ما يشبه الانقطاع في العلاقات الدبلوماسية مع السويد، ومن بين ذلك او نتيجة لذلك فان اسرائيل لا تستقبل اصحاب المناصب الرفيعة من السويد في اسرائيل" .
وقالت خطوبيلي هذه التصريحات اثناء مشاركتها في دورة لاعداد طلاب في السلك الدبلوماسي . وفي اعقاب هذه الاقوال نشرت مكتب خوطوبيلي تعميما غير دقيق لاقوالها ومنه يفهم ان هناك تعليمات جديدة لنائبة الوزير لمنع زيارات كبار الموظفين من السويد الى اسرائيل ، وبعد التوجه من قبل وسائل الاعلام لمكتب نائبة الوزير اتضح "ان ما من تعليمات جديدة لمنع هذه الزيارات. وانما منع زيارة وزيرة الخارجية السويدية بشكل رسمي من زيارة اسرائيل وليس على باقي وزراء السويد ، وهي ليست سياسة جديدة في الخارجية وانما تعليمات منفذة منذ اكثر من 6 شهور بصورة غير معلنة" .

اقرأ في هذا السياق:
وزيرة خارجية السويد تدعو للتحقيق في أعمال عنف اسرائيلية

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق