اغلاق

غنايم: ندين الاعتداء العنصري على مصلى كلية هداسا

في خطابه أمام الهيئة العامة للكنيست، أمس الثلاثاء، أدان النائب مسعود غنايم (رئيس كتلة القائمة المشتركة، الحركة الإسلامية)، الاعتداء العنصري على مصلى


النائب مسعود غنايم

الطلاب المسلمين في كلية هداسا في القدس.
وقال النائب غنايم في خطابه: "لا حدود ولا رادع لجرائم العنصرية التي لا تراعي حرمة مقدسات وأديان. بالأمس دخل بعض العنصريين إلى مصلى الطلاب المسلمين في كلية هداسا وقاموا برمي المصاحف على الأرض وتمزيق لافتات كتبت عليها آيات قرآنية. هذه الكلية يتعلم فيها طلاب يهود وعرب" .
رئيس الكلية أدان هذا العمل واستنكره وكتب لكل الطلاب منشورا جاء فيه: "استنكر هذا العمل العنصري وأدعو الجميع للحفاظ على علاقات احترام، ولمراعاة حق كل إنسان في التعبير عن إيمانه وعقيدته الدينية كما يراها". وكتب أيضا: "الكلية لا تقبل بالمرة أفعالا كهذه، وستبذل كل الجهود للقبض على الفاعلين"".
واختتم النائب غنايم خطابه قائلا: "أدعو السلطات والحكومة لوضع حد لهؤلاء المجرمين العنصريين وبذل الجهود الجديّة للقبض عليهم ومعاقبتهم وأن يكون موقفهم حازما كموقف رئيس كلية هداسا على الأقل".


لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق