اغلاق

الشاعرة نسيم الرحبي تطرح مجموعتها الشعرية ‘أساور مريم‘

صدرَ للكاتبة والإعلامية والشاعرة ( نسيم الرحبي ) كتابها الشعري عن دار الشروق ــ بيروت ... بعنوان ( أساور مريم ) ... وهي مجموعةٌ شعريّةٌ ..



حملت بها كفَّ .. وسارت في ضياء النهارات غير مذعورة.. عيناها تبرقان ... إنّها امرأةٌ مثلَ قمرٍ من فِضةٍ ... كما في قصيدتها بعنوان ( الشّارع ) .. قالت العرّافة أبشّرك بامرأةٍ تأتيك باليقظةِ مثلها .. ذهبَ الهاجِسُ الملعون ... وبدأت الحياةُ تبددُّ السّبات ... والشاعرةُ نسيم ألَّقتْ بعضَ كلماتها .. وأخصُّ بما تعنيه ... الشارع والأعمدة والإسفلت وصوتُ المكانِ وأحاديثُ الضرير والحلم .. حين قالت : والصمتُ يلفُّ المكان والسرير .. ألوذُ بأغنيتي .. وكأنني الضرير .. لو كفَّ عن الحلمِ لماتَ كما في الحلمِ مذعوراً ..
وفي مجموعتها ( أساور مريم ) .. حاكت الوردَ .. حين تحوَّلَ إلى رعبْ ، حينها همسَتْ وقالت : من بوّابةِ القصرِ للحمامةِ التي يغطيها المطر، تطلُّ رائحةَ التّفاحِ من صندوقِ صدرِها .. إنّها وحشَةُ المحبّين يرعبهُ الورد ، الحمامةُ من حولها خوف الليل والورد ....وختمتْ الشاعرةُ في مجموعتها ( أساور مريم ) .. أجمل حكاياتِها الشعريّة في قصيدتها التي تحملُ عنوانَ الكتابِ ... فستانيَ الأبيض حياكةَ سنتين من العشقِ .. إني أفتحُ صندوقَ مسوغاتي ، أساور كومات ...
إسوارةَ اللؤلؤِ في معصمي ، حنان عالمٍ مجنون .. أرقصُ بها رقصةَ الفالْسْ .. أستديرُ هنا وهناك .. أقابله .. إنَّه يشبه عطر الحياة في كلِّ الأمكنَةِ الجميلة .. أنا أسّميها حظّيَ الجميل ... يقولُ مبروك .. أقولُ لهُ أنتَ نايُ القصبِ ، يا أجمل حكاياتِ العشقِ .. في نهايةِ المطاف .. رسّخت الشّاعرة حالةَ المرأةِ العاشقةِ ... حيثُ لامستْ سقفَ السّماءِ .. فقد نقلت القارئ ، من حالةِ الوعي .. إلى حالةِ الحلم ..
وكأنّها وضعته بينَ شطرين .. مأخوذاً بخفّةِ السّماء .. وثقل الأرض .. فقد كانت تتربّصُ شفافية المرأة وتغزلها كقصّةٍ شعريّةٍ ممزوجةٍ بمفرداتِ الماضي مع الحاضر .. الذي يُتيحُ قدراً من الصفاء الأسلوبي ، ولا نعلم إنْ كانت حداثة الشعر لديها مرتبطةٌ بزمنٍ معيّنٍ ، يشكّلُ لها جماليّةٌ خاصّة .. فمفرداتها بسيطة ، ومعانيها عميقة ، وأسلوبها صوفي ... وكأنَّ كتابها ( السهلُ الممتنع ) ...



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق