اغلاق

الكاتب والاديب سلمان ناطور من دالية الكرمل في ذمة الله

توفي صباح اليوم الاثنين ، الكاتب والاديب سلمان ناطور من دالية الكرمل ، عن عمر يناهز 67 عاما . وقد سادت أجواء حزينة في صفوف الأهالي في دالية الكرمل .

 
المرحوم سلمان ناطور

وللمرحوم باع طويل ومسيرة ادبية حافلة ، ومن الجدير ذكره انه تم قبل نحو عام تكريمه بأمسية ثقافية ادبية ضمن فعاليات " شهر ايار الثقافة " الذي يرعاه المجلس المحلي في دالية الكرمل .
وقد أصدر مجلس دالية الكرمل بيانا نعى فيه الراحل سلمان ناطور ، حيث جاء في البيان : " المجلس ينعي مجلس دالية الكرمل وفاة الكاتب والمسرحي والاديب سلمان ناطور الذي توفي اليوم الساعة الحاديه عشر ونصف في مستشفى الكرمل في حيفا ".
وأضاف البيان : " سيشيع جثمان المرحوم اليوم الساعة السابعة مساء في باحة بيت دالية الكرمل ".
وعقب رئيس المجلس المحلي رفيق حلبي :" دالية الكرمل والأقلية العربية  في البلاد والادب العربي في العالم العربي فقدا واحداً من عمالقة الادب العربي وابناً باراً ومخلصاً لدالية الكرمل وشعبه ".
يذكر ان المرحوم الاديب سلمان ناطور ترك خلفه زوجة محبة وعائلة كريمة رحمه الله واسكنه فسيح جناته .


" أنا موظف في سلطة الأدب "
وكان المرحوم سلمان ناطور قد تحدث خلال الامسية التي كانت مخصصة لتكريمه والتي نظمت قبل نحو عام في رحاب المدرسة الابتدائية أ على اسم حسون يوسف حسون  ، حيث قال : " هنا سئلت لأول مرة ماذا تريد ان تكون في المستقبل واجبت بعفوية " شاعرا سأصير وكاتبا " ، فضحكوا على سذاجتي وربما اعتبروها غباء لان الشعر لا يطعم الخبز ، والسؤال اللعنة الذي يربكني حتى اليوم هو " شو بتشتغل اليوم  ؟ " وعندما يقولون اني كاتب يعود السؤال ،  فانا موظف في سلطة الادب ، عامل في مناجم الثقافة احفر واحفر بحثا عن كنوز من الفحم او الذهب واعتقد اني حتى الان لم اعثر على جوهرتي المنتظرة ".

" أحد أفضل الكتاب المسرحيين العرب "
وجاءنا من مركز مساواة " أن المرحوم سلمان ناطور دوّن وصاغ التاريخ الشفوي الفلسطيني قبل النكبة وبعدها بأسلوب ادبي شمل كل جوانب الابداع والتميز . ولد في دالية الكرمل عام  1949. أنهى الثانوية في حيفا وواصل دراسته الجامعية في القدس ثم في حيفا . درس الفلسفة العامة وعمل في الصحافة منذ العام 1968 وحتى 1990 حيث حرر الملحق الثقافي لجريدة "الاتحاد" الحيفاوية ومجلة "الجديد" الثقافية . شارك في تأسيس وإدارة عدد من المؤسسات العربية، بينها: إتحاد الكتاب العرب، وجمعية تطوير الموسيقى العربية ، ومركز إعلام للمجتمع الفلسطيني، وحلقة المبدعين العرب واليهود ضد الاحتلال ومن أجل السلام العادل وجمعية عدالة، ومعهد الدراسات الفلسطينية والإسرائيلية على اسم اميل توما بحيفا.
وادار في مركز مساواة مشروع : "الثقافة الفلسطينية- حقوق وفضاءات" وبادر في اطاره لتأسيس مشروع: "آذار الثقافة" الذي يكرس منذ العام 2011 لتنشيط الثقافة الفلسطينة في الداخل لشهر كامل غني بالفعاليات الثقافية الفلسطينة من الجليل وحتى المثلث . مثّل الثقافة الفلسطينية في العديد من المؤتمرات والمهرجانات العربية والأجنبية. اعتقل وفرضت عليه إقامات منزلية إجبارية لفترات عديدة بسبب مواقفه الوطنية التي عبر عنها في كتاباته الصحفية والأدبية. حاز عام 2014 3على جائزة "الشارقة" كأحد أفضل الكتاب المسرحيين العرب ".
يذكر ان المرحوم عمل كذلك لعدة سنوات محررا في ملحق بصحيفة كل العرب .



مجموعة صور التطقت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما خلال حفل تكريم المرحوم سلمان ناطور في الدالية





















لمزيد من اخبار الدالية وعسفيا اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق