اغلاق

الجزائر تسجن رجلا يشتبه بصلته بالعقل المدبر لهجمات باريس

قالت محكمة في مدينة بجاية الجزائرية أمس السبت إن السلطات سجنت رجلا يحمل الجنسيتين الجزائرية والبلجيكية لوجود صلات له بالعقل المدبر لهجمات باريس عبد الحميد أباعود.


صورة لرجل وصف بأنه عبد الحميد أباعود وهو مواطن بلجيكي (28 عاما) نشرتها مجلة دابق التي يصدرها تنظيم الدولة الإسلامية باللغة الإنجليزية

وقالت المحكمة في بيان :" إن زهير مهداوي (29 عاما) الذي يقيم في بروكسل اتهم بالانتماء إلى جماعة إرهابية تنشط في الخارج" .
ولم تقدم المحكمة المزيد من التفاصيل ولم يتضح متى تم اعتقال مهداوي.
وقتل متشددون إسلاميون 130 شخصا في سلسلة هجمات في باريس وحولها في 13 نوفمبر تشرين الثاني.
ولقي عبد الحميد أباعود وهو مواطن بلجيكي (28 عاما) حتفه عندما حاصرت الشرطة مخبأه في سان دوني شمالي باريس بعد خمسة أيام على الهجمات.

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق